خالد شوكات: النداء حركة مؤمنة بالله ورسوله.. وانتماء فريد الباجي إليها انتماء طبيعي

20 مارس 2017
3
بقلم : حقائق أون لاين

قال القيادي في حركة نداء تونس خالد شوكات، في تصريح خصّ به حقائق أون لاين اليوم الاثنين، إن الشيخ فريد الباجي ليس سابقة في التاريخ من حيث اهتمام رجل علم ديني بالشأن العام والعمل السياسي.

وبيّن شوكات أن مشايخ كبار لهم أياد بيضاء على الحركة الوطنية والإصلاحية التونسية سبقوه إلى هذا الأمر، مضيفا "إذ لا يجب ان ننسى أن مؤسس الحزب الحر الدستوري هو عبد العزيز الثعالبي الشيخ الزيتوني المعمم ، كما أن رئيس المؤتمر التأسيسي للاتحاد العام التونسي للشغل هو العلامة الفاضل ابن عاشور وهو شيخ زيتوني معمم، أي ان الحركة الوطنية التونسية بجناحيها السياسي والنقابي قد تأسست على أيدي مشائخ معممين".

وبيّن أن علي بن خليفة النفاتي الذي قاد أول حركة للمقاومة الشعبية ضد الاستعمار الفرنسي كان شيخا معمّما مبرزا أن علماء الدين الاسلامي المعممين وغير المعممين لعبوا أدوارا طلائعية في تاريخ بلدانهم.

وعبّر عن استغرابه أساسا من جمع بعض الناس من أبناء الوطن بين معاداة العلمانية ومعارضة أهل العلم الديني في الحياة العامة مبينا أن حركة نداء تونس قد طرحت نفسها على الشعب التونسي منذ يومها الأول باعتبارها الوريث الأساسي للحركة الوطنية الإصلاحية قائلا "وهي حركة مؤمنة بالله ورسوله ومدافعة عن صلبة عن احترام الفصل الأول من دستور الجمهورية الأولى ودستور الجمهورية الثانية".

وأضاف " وهي مساهمة أساسية في صناعة حلّ "الدولة المدنية" الذي يُعتبر اختراعا تونسيا في فك عقدة الأصالة والمعاصرة واصطدام الحداثة بالوراثة".

وختم شوكات بالقول " ومن هنا فإن انتماء الشيخ فريد الباجي الى حركة نداء تونس هو انتماء طبيعي لرجل مؤمن بضرورة تجديد الخطاب الديني وتقوية جهاز المناعة الزيتوني السني المالكي الأشعري الجنيدي، ولحركة هي امتداد للحركة الوطنية والإصلاحية التونسية، وعمله يأتي مصداقا لقول رسول الله : مخالطة الناس والصبر على أذاهم خير من اعتزالهم".

الكلمات المفاتيح: 

  • خالد شوكات، حركة نداء تونس، فريد الباجي