بعد تعرض الوفد الجزائري للإهانة في أيام قرطاج السينمائية : وزارة الثقافة تتحرّك

06 نوفمبر 2016
6

التقى وزير الشؤون الثقافية محمد زين العابدين بالوفد الجزائري للاعتذار عما تعرض له الوفد من إهانة من قبل منظّمي أيّام قرطاج السينمائية.

وفي هذا السياق أفادت  وزارة الشؤون الثقافية، بأن للفنانين الجزائريين مكانة كبرى و منزلة رفيعة في بلدهم تونس، ويحظون بكل التقدير والاحترام، مؤكّدة أنّ الوزير محمد زين العابدين اتصل  بالفنانة الجزائرية باهية راشدي للإطمئنان عليها، على أن يلتقي بها بعد حين.

يذكر أنّ الفنانة الجزائرية باهية راشدي عبّرت عن غضبها الشديد من طريقة تعامل منظمي أيام قرطاج السينمائية مع الوفد الجزائري، قائلة: “جيراننا التونسيون أهانونا ولم ينظروا إلينا مجرد نظرة احترام وكأننا لا نملك ثقافة أو سينما”.

وأضافت  أنها نادمة على مشاركتها في التظاهرة وعلى السفر الى تونس.

وطالبت  الوزارة الجهة المنظمة لأيام قرطاج السينمائية بتحمل المسؤولية التنظيمية والاعتذار الصريح عن مواطن الإخلال، معبّرة عن تضامنها مع الفنانة الكبيرة باهية الراشدي و كل الوفد الجزائري.

الكلمات المفاتيح: 

  • وزارة الثقافة، وزير الثقافة، محمد زين العابدين