معلقا على غلاء أسعار دروس التدارك: المستوري القمودي يقول" الأولياء ليسوا مطالبين بتدريس أبنائهم فيها"

19 مايو 2017
3
بقلم : حقائق أون لاين

أفاد الكاتب العام لنقابة التعليم الأساسي، المستوري القمّودي، أنه تم إجراء جلسة تفاوضية واحدة مع وزير التربية بالنيابة سليم خلبوس، ووصفها بالإيجابيّة.

وأضاف القمودي لحقائق أون لاين، أنّ نقابة التعليم الابتدائي اتفقت مع وزير التربية بالنيابة على أن يكون العمل اشتراكيا وليس من جانب واحد.

وحول تشكيات بعض الأولياء من غلاء دروس التدارك التي تسبق الامتحانات، لفت محدّثنا، إلى أن كل وليّ حرّ وغير مطالب بتدريس طفله في ساعات التدارك.

ولفت القمودي إلى انّه ضّد دروس التدارك ونقابات التعليم  كانت أوّل من دعا إلى تنظيمها، غير أن وزير التربية السابق ناجي جلول دفع بالأولياء إلى ذلك بسبب منشور أقره يقضي بتدريس دروس التدارك بالمؤسسات التربويّة العمومية بمقابل باهض حيث أن كل مجال بـ20 د، مثلا مجالا العربية بـ 20 ومحال الفرنسية بـ 20 ومجال العلوم بـ20 أي إجمالا تكون الحصيلة 60 د للتلميذ الواحد، وهذا مبلغ مرتفع بالنسبة للعائلات.

وبيّن انه أمام هذا المبلغ المرتفع اضطرّ الأولياء الى الالتجاء الى الدروس الخصوصية التي تجمع  مواد مختلفة وبثمن أقلّ.

الكلمات المفاتيح: 

  • المستوري القمودي، وزارة التربية، ناجي جلول، نقابات التعليم