المرزوقي: الإعلام أسقطني.. والكتاب الأسود سُرق من قصر قرطاج

17 فيفري 2017
5
بقلم : قسم الأخبار

قال رئيس الجمهورية السابق المنصف المرزوقي إن وسائل الإعلام التابعة "للثورة المضادة" هي المسؤولة عن إسقاطه في الانتخابات الرئاسية الأخيرة باعتباره يمثل المسار الثوري .

وأشارالمرزوقي في حوار مع قناة "الجزيرة"، إلى أن الكتاب الأسود كان سيقدم إلى المجلس الوطني التأسيسي أنذاك لتتبع الاعلاميين الواردين فيه قضائيا، لكنه سُرق من قصر قرطاج.

وأكد أن لحظة دخوله إلى قصر قرطاج للمرة الأولى بعد توليه منصب الرئاسة، لم يجد أي ملفات أو تقارير عن الوضع الأمني أو الاقتصادي أو الاجتماعي، لافتا إلى أنه وجد أن الرئيس الأسبق زين العابدين بين علي أفقر الجيش من النواحي المالية والمعنوية والتسليح لأنه كان يتخوف منه.

وتابع رئيس الجمهورية السابق "اكتشفت العديد من الأسرار في قصر قرطاج ولو سربت بعض الوثائق لفضحت العديد من الوجوه السياسية والإعلامية في تونس".

وعن خلافه مع حركة النهضة، أكد المرزوقي أن سبب الخلاف هو أن حركة النهضة قررت في عام 2013 وبناء على قراءة للوضع الإقليمي، التفاهم مع "الثورة المضادة" لتجنب مصير الانقلاب العسكري الذي حدث للثورة المصرية، أو الحرب الأهلية على غرار ثورات ليبيا واليمن وسوريا.

الكلمات المفاتيح: 

  • رئيس الجمهورية السابق، المنصف المرزوقي، قناة الجزيرة، الكتاب الأسود