المدرسة المتوسطية للأعمال "MSB" تحصل على الترخيص الدولي من المؤسسة الأوربية للتنمية الإدارية "EFMD".. وتجعل من تونس مركزا للتعليم المتميز

20 سبتمبر 2017
37
بقلم : أمل الصامت

أعلن الدكتور محمود التريكي، مؤسس ورئيس جامعة شمال المتوسط (South Mediterranean University)، خلال ندوة صحفية شملت وسائل الإعلام التونسية، انتظمت اليوم الاربعاء 20 سبتمبر 2017، بالمركب الجامعي "MSB-MedTech"، عن الاعتراف الدولي ببرنامج إجازة "MSB"، الذي يأتي ليؤكد مكانة "MSB" التي تعتمد على التميز وجودة برامجها.

وتم تسليم هذا الاعتماد بتاريخ 12 سبتمبر الجاري من قبل المؤسسة الأوروبية للتنمية الإدارية (European Fondation for Management Development)، وهي منظمة دولية مقرها في بروكسيل، في إطار برنامجها الأوروبي لاعتماد البرامج (European Program Accreditation System)، الذي يهدف إلى تقييم نوعية البرامج والشهادات الجامعية من منظور دولي مع احترام معايير الجودة.

"MSB" تنفرد بهذا الاعتماد وطنيا

وتشمل عمليات الاعتماد تحليلا معمّقا للبرامج الفردية عبر المقارنة الدولية، إضافة إلى تحليل متعدد الأبعاد يتعلق بموقع البرنامج على المستوى الدولي، ووضعه الاستراتيجي داخل المؤسسة، كما يتعلق بتقييمه من قبل أصحاب المصلحة (من الطلبة وأصحاب الأعمال)، وبالأهداف التعليمية المطلوبة، وبموارد المؤسسة لدعم البرنامج، وبمحتوى المناهج والبيداغوجيا.

وتعتبر "MSB" المدرسـة الوحيدة التي تحصلت على هذا الاعتماد في تونس، والثانية على مستوى المغرب العربي والثالثة في أفريقيا.

وبعد اعتماد الماجستير في إدارة الأعمال التنفيذية، التي منحتها المؤسسة اللندنية "AMBA" سنـة 2010، أثبتت "MSB" مرة أخرى التزامها بالتميز الأكاديمي حيث تتميز برامجها بتعليم معولم، وباحترام معايير الجودة، وانتداب أعضاء هيئة التدريس من ضمن المؤهلين تأهيلا عاليا، وباعتماد أساليب تدريس لتعزيز تنمية القدرات التحليلية وروح المبادرة لدى الطلبة.

وبالإضافة إلى ذلك، وبفضل شبكتها من الشركاء المتكونة من الجامعات الشهيرة، توفر "MSB" لطلابها الفرصة لإنجاز جزء من برامجهم في الخارج.

وقالت الدكتورة ليلـى التريكي، عميدة "MSB" خلال الندوة الصحفية: "أصبح هذا النجاح ممكنا بفضل التزام وفعالية فريق "MSB" و"SMU". ونجـد بعد هذا الاعتماد المزدوج (AMBA et EPAS)، تحديا جديدا لنجعل من "MSB" مدرسة ذات ثلاثة اعتمادات. وسنركز الآن على الحصول على اعتمـاد الجمعية الأمريكية للمدارس الجامعية للأعمال (AACSB) لاستكمال حلقة التميز.

خدمات ومناهج تعليمية متميزة

وتقدر مصاريف التسجيل في مدارس جامعة شمال المتوسط "SMU"، بـ10.500 دينارا في السنة، لما توفره من خدمات ومناهج تعليمية متميزة لطلابها، حيث أكد مؤسس الجامعة ورئيسها الدكتور محمود التريكي في تصريح لحقائق أون لاين سعي الإطار العامل بالجامعة من فريق إداري وأساتذة إلى تحقيق أفضل النتائج للطلبة عبر المرافقة المستمرة على مدى سنوات الدراسة وحسن التأطير وصولا إلى دخول المتخرجين إلى سوق الشغل.

وعن كيفية اختيار الجامعة للأساتذة الذين تتعامل معهم لتحقيق كل هذه النتائج الإيجابية، أجاب محدثنا قائلا: "الأساس في عملنا هو الأستاذ.. ونحن نؤمن بأن الأستاذ أينما كان يحتاج للتأطير علما وّأن كل الأساتذة في جامعتنا ذوو خبرة عالمية"، مفيدا بأن الجامعة ستنطلق بداية من هذه السنة في تنظيم دورات تكوينية للأساتذة السبان المتحصلين على شهادات دكتوراه لإدماجهم في الحياة المهنية، من أجل تقديم أفضل تكوين للطلبة.

وتابع: "ونقول للطلبة أننا هنا لمساندتهم لأن في نجاحهم نجاح جامعتنا.. فهدفنا الأول يتمثل في أن نكون قدوة ونموذجا يحتذى به بين الجامعات الخاصة والعمومية ونحن جاهزون للتعاون والشراكة مع المؤسسات الجامعية العمومية في تونس من أجل إنجاح مسار التعليم العالي في البلاد".

الكلمات المفاتيح: 

  • المدرسة المتوسطية للأعمال