17 جانفي 2019 15:31

خاص/ كواليس النقاشات صلب اتحاد الشغل بخصوص القرارات التصعيدية المنتظرة

جواهر المساكني-

 

أكد مصدر نقابي لحقائق أون لاين، اليوم الخميس 17 جانفي 2019، انه بناءا على كواليس النقاشات بين اعضاء المكتب التنفيذي للمنظمة الشغيلة والنقابيين فإن الهيئة الإدارية الوطنية للاتحاد العام التونسي للشغل المزمع انعقادها يوم السبت 19 جانفي الجاري، تتجه نحو اقرار تنفيذ إضراب عام بيومين في القطاعين العام والوظيفة العمومية.

 

وأشار ذات المصدر في تصريح لحقائق اون لاين، الى وجود اصرار بين النقابيين في مختلف الجهات والشغالين على ان تكون التحركات القادمة ذات طابع تصعيدي الى ان توافق الحكومة على جميع المطالب دون شروط.

 

وأعلن الأمين العام للاتحاد العام التونسي للشغل نور الدين الطبوبي،  ان الهيئة الادارية ستتخذ قرارات تصعيدية في حجم انتظارات العمال، مؤكدا أن المطالب تفتك ولا تهدى وأن المنظمة ستواصل تحركاتها النضالية لافتكاك الحقوق في جميع القطاعات.