22 نوفمبر 2018 08:21

اليوم: شلل شبه تام في الوظيفة العمومية

 قسم الأخبار-

ينفذ اليوم الخميس 22 نوفمبر 2018، أكثر من 670 ألف موظف عمومي اضرابا عاما عن العمل يشمل جميع الوزارات والادارات المركزية والجهوية التابعة لها باستثناء أقسام الاستعجالي بالمستشفيات العمومية وخدمات النقل.

كما سيشمل الاضراب، الذي جاء بدعوة من الاتحاد العام التونسي للشغل، كافة المؤسسات التعليمية بجميع مستوياتها الابتدائية والاعدادية والثانوية والتعليم العالي ومختلف المؤسسات الخاضعة لقانون الوظيفة العمومية.

ويطالب اتحاد الشغل بالزيادة في أجور موظفي الوظيفة العمومية، الأمر الذي لم تتمكن الحكومة من تلبيته حاليا، وفق تصريحات مسؤولين في الحكومة.

وسيكون الاضراب حضوريا بمقرات العمل من الثامنة صباحا إلى العاشرة صباحا، على أن يلتحق الموظفون بالعاصمة بالاجتماع العمالي الذي من المنتظر تنفيذه بساحة باردو أمام مجلس نواب الشعب، في حين يلتحق موظفو الجهات الداخلية للبلاد بالتجمعات العمالية التي ستنتظم أمام مقرات الاتحادات الجهوية والمحلية للشغل.