18 جانفي 2022 10:19

تفاصيل جديدة حول عملية "إعصار اليمن" التي استهدفت "العمق الإماراتي"

 قسم الاخبار-

أعلنت جماعة "أنصار الله" الحوثية، اليوم الثلاثاء، عن أنواع الصواريخ التي تم استخدمتها في عملية "إعصار اليمن" التي استهدفت فيها "العمق الإماراتي".

وقال المتحدث العسكري باسم الحوثيين، العميد يحيى سريع: "الصواريخ التي تم استخدامها في عملية إعصار اليمن هي صواريخ مجنحة نوع "قدس2" استهدفت مصفاة النفط في المصفح، ومطار أبو ظبي بأربعة صواريخ، فيما صاروخ "ذوالفقار" الباليستي استهدف مطار أبوظبي..أما الطيران المسير فقد استهدف عددا من الأهداف الحساسة والهامة إضافة إلى الأهداف السابقة بطائرات "صماد3" المسيرة".

لكن العميد يحيى سريع تدارك "خطأ" ورد في التغريدة الأولى وقال في تغريدة تالية:"تصحيح .. صاروخ ذوالفقار الباليستي استهدف مطار دبي..".

وحذر سريع من وصفها بـ “دول العدوان”، في إشارة إلى قوات التحالف، من أنها “ستتلقى المزيد من الضربات الموجعة والمؤلمة”.

كما حذر الشركات الأجنبية والمواطنين والمقيمين في “دولة العدو الإماراتي بالابتعاد عن المواقع والمنشآت الحيوية حفاظاً على سلامتهم”، وفق قوله.

وتابع الناطق العسكري باسم الحوثيين قائلا: “لن نتردد في توسيع بنك الأهداف ليشمل مواقع ومنشآت أكثر أهمية خلال الفترة المقبلة”.

وأكد سريع أن هذه العملية تأتي رداً على ما وصفه “بالعدوان” على بلاده.

ويوم أمس، شهدت إمارة أبوظبي، انفجار ثلاثة صهاريج نقل محروقات بترولية، ووقوع حريق في منطقة الإنشاءات الجديدة قرب مطار أبوظبي، وأسفرت عن مقتل ثلاثة أشخاص وإصابة ستة آخرين.