04 اوت 2021 14:30

رئيس لجنة الإصلاح الإداري بالبرلمان: الإرادة السياسية لمكافحة الفساد متوفرة بعد القرارات الأخيرة لرئيس الجمهورية

يسرى الشيخاوي-
قال رئيس لجنة الإصلاح الإداري بالبرلمان بدر الدين القمودي إن الإرادة السياسية لمكافحة الفساد متوفرة بعد القرارات الاخيرة  لرئيس الجمهورية قيس سعيد، مشيرا إلى ضرورة ترجمة هذه الإرادة إلى إجراءات عملية لمكافحة الفساد.
وأكّد القمودي، في تصريح لحقائق أون لاين على هامش ندوة صحفية بعنوان "ثورة الجمهورية، ماذا بعد؟"، ضرورة وضع استراتيجية لمحاربة الفساد تتجاوز الهنات التي حالت دون ذلك في السابق من ذلك توحيد عمل الهيئات الوطنية للرقابة وأجهزة التفقد والحوكمة داخل الوزارات، لافتا إلى أنه من غير المنطقي أن تشرف الوزارات على أجهزة رقابتها.
في سياق متصل، دعا إلى تحييد أجهزة الرقابة والتفقد ومكافحة الفساد عن كل السلطات ومنح العاملين فيها الاستقلالية التامة وامتيازات تخول لهم العمل بكل شفافية وتقطع الطريق أمام ضغط اللوبيات.
ولم يفوت الفرصة للحديث عن دور القضاء في محاربة الفساد، إذ من الضروري، وفق رأيه، وضع جهاز قضائي مستقل ومتخصص في محاربة الفساد، بعيدا عن القطب القضائي الاقتصادي والمالي، وذلك من شأنه أن يقلص في آجال البت في قضايا الفساد، وفق قوله.