10 ماي 2021 20:14

مريم اللغماني: في الكاف ليس هناك عمل جدي من قبل الهياكل الرسمية من أجل حماية المرأة المعنفة

يسرى الشيخاوي-

قالت عضو مجلس نواب الشعب مريم اللغماني إنه  ليس هناك مختصين كفاية لحماية النساء المعنفات وعزلهن عن المحيط الذي يمكن ان يكون فضاء لممارسة الضغط عليها لتتخلى عن تتبع الجاني قانونيا.

وأضافت اللغماني، في تعليقها على حادثة قتل رفقة الشارني من قبل زوجها، " للأسف في الكاف ليس هناك عمل جدي من قبل الهياكل الرسمية من أجل حماية المرأة المعنفة واحتوائها قانونيا، واجتماعيا ونفسيا.

وتابعت بالقول " سبق وأن انذرت في جلسة عامة أن 40% من قضايا العنف ضد المرأة في الكاف يتم حفظها بدون الرجوع لباحث البداية والمفروض حتى وان تخلت المرأة وتنازلت عن حقها في التتبع العدلي،  يواصل الحق العام  إجراءات التتبع ويعطي للمتضررة  قرار حماية وينمع الزوج خاصة من القرب من العائلة لحين فض النزاع قضائيا".

وفي سياق متّصل أعربت عن أسفها من عدم انطلاق أشغال ترميم مركز ايواء  العنف  المرأة رغم  رصد الاعتمادات الكافية، وفق قولها.