27 افريل 2021 17:49

ثلاث روايات تونسية في القائمة القصيرة لجائزة الاتحاد الأوروبي للآداب 2021

 قسم الأخبار-

اختيرت ثلاث روايات تونسية من بين 50 كتابًا من 14دولة في القائمة القصيرة لجائزة الاتحاد الأوروبي للآداب2021، الممولة من برنامج أوروبا المبدعة.
 
وبحسب مكتب "أوروبا المبدعة" في تونس، سيتم تمثيل تونس واللغة العربية، للمرة الأولى في تاريخ هذه المسابقة، وذلك من خلال رواية "زندالي ليلة 14 جانفي 2011" لأمين الغزي، الصادرة عن دار زينب للنشر.
 
أما العملان الآخران، فهما بالفرنسية. وتحمل الرواية الأولى عنوان "L'Emirat" لبشير قربوج (عن ديميتر للنشر) و "Sept morts audacieux et un poète assis" لصابر المنصوري (منشورات إليزاد).
 
تم اختيار هذه الأعمال من قبل لجنة تحكيم تونسية برئاسة رجاء بن سلامة (أكاديمية ومديرة عامة لدار الكتب الوطنية) وثلاثة أعضاء آخرين هم كمال قحة وجلال الغربي (أكاديميان) وآدم فتحي (شاعر).
 
سيتم الكشف عن الفائزين في نسخة 2021، يوم 18 ماي، خلال حفل يُبثّ عبر الانترنت. ووفقًا لقواعد المسابقة، سيتم اختيار رواية واحدة فقط لكل دولة مشاركة.
 
ويقوم ثلث اللجان الوطنية، كل سنة، بانتقاء المؤلفين الفائزين، مما يسمح بتمثيل جميع البلدان واللغات في دورة مدتها ثلاث سنوات.
 
وتمّ اختيار الروايات التونسية من بين مجموعة من الأعمال الأدبية من مختلف البلدان الأوروبية (ألبانيا، أرمينيا، بلغاريا، جمهورية التشيك، ايسلندا، لاتفيا، مالطا، مولدوفا، هولندا، البرتغال، صربيا، سلوفينيا، السويد).
 
وتأسست هذه المسابقة السنوية منذ أكثر من عشر سنوات. وتستهدف الدول المشاركة في برنامج أوروبا المبدعة، وهي مفتوحة على جميع الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي، باستثناء تونس التي تسجل حضورها بصفتها منخرطة في برنامج أوروبا المبدعة.
 
وات