26 افريل 2021 14:39

وفاة متقاعد بعد 6 ساعات من تلقيه لقاح "فايزر".. والقضاء يتدخّل

مروى الدريدي-

توفي شخص يبلغ من العمر 61 سنة وهو متقاعد من قطاع التعليم، بعد 6 ساعات من تلقيه الحقنة الأولى المضادة لفيروس كورونا من لقاح فايزر، بمركز التلقيح بدار الثقافة بساقية الداير بصفاقس، ورغم نقله على جناح السرعة لاحدى المصحّات الخاصة لتلقي الاسعافات إلا أنه فارق الحياة.

ووفقا لما أفاد به الناطق الرسمي باسم محاكم صفاقس مراد التركي لحقائق أون لاين. اليوم الاثنين 26 أفريل 2021، فقد تمّ ايداع جثة المتوفي على ذمة الطبيب الشرعي بمستشفى الحبيب بورقيبة لتحديد ساعة الوفاة وأسبابها، إن كانت بسبب التلقيح أو لظروف صحية غير معلومة كان يعاني منها.

وأضاف مراد التركي أنه "حسب المعطيات الأولية فإن المتوفي كان صحبة ابنه بصدد مشاهدة التلفاز لكن فجأة انقطع عن الحديث، فتفطن الابن لحالة الاغماء التي أصيب بها الاب، وبنقله للمصحة فارق الحياة، وحاليا فإن الابحاث جارية لسماع جميع الاطراف من أفراد عائلته وكل من تقتضي الأبحاث سماعه".

وقد تعهدت شرطة الاستمرار بصفاقس المدنية بفتح بحث عدليّ حول ظروف وملابسات الوفاة، كما تعهدت لاحقا شرطة البستان بمواصلة الأبحاث، وفقا لمراد التركي.