25 مارس 2021 13:36

أورنج تطلق حملة "Ammen brou7ek w ahna m3ak" حول المسؤولية الاجتماعية الموجهة لبرامج الإدماج الرقمي

حقائق اون لاين-

تعبر التكنولوجيا الرقمية اليوم محركا حقيقيا للتنمية المستدامة حيث تساهم في الحدّ من أوجه عدم المساواة وتوفر العديد من الفرص لاسيما في مجالات التعليم والتكوين والتدريب والتشغيل وريادة الأعمال.

 

أورنج تونس، تجربة رائدة في مجال المسؤولية الاجتماعية للشركات

 

منذ انطلاقتها خلال شهر ماي سنة 2010، حرصت أورنج تونس أن نموها الاقتصادي يضمن تحقيق التقدّم الاجتماعي والمجتمعي من خلال تنفيذ استراتيجية منظمة وهادفة وطويلة الأجل للمسؤولية الاجتماعية(RSE)  ترتكز من جهة على الإنخراط منذ سنة 2012 في الاتفاق العالمي للأمم المتحدة وكذلك المساهمة في أهداف الأمم المتحدة للتنمية المستدامة (أهداف التنمية المستدامة 9 و10 و 12 و13 و16 و17).

 

وباعتبار أن التكنولوجيا الرقميّة يجب أن تكون فرصة متاحة للجميع، فقد جعلت أورنج تونس منها قاعدة مهمة وأساسية ضمن استراتيجيتها للمسؤولية الاجتماعية والتزاما بخدمة البلاد.

 

« Ammen brou7ek w ahna m3ak » : الحملة المؤسساتية الجديدة لتعزيز وتدعيم التزام أورنج تونس بالإدماج الرقمي

 

وفي هذا الإطار تطلق أورنج تونس اليوم حملة مؤسساتية جديدة تبرز مساهمتها الفعالة في دعم التنمية المستدامة للبلاد من خلال التكنولوجيا الرقميّة، التي تمثّل محور أنشطتها الرئيسية من خلال 3 برامج هادفة وشاملة لمرافقة ودعم الأطفال والشباب والنساء.

من خلال برنامج المدارس الرقمية Ecoles Numériques، الذي تمّ إطلاقه بالشراكة مع وزارة

 

التربية والتعليم وبدعم من مؤسسة أورنج للأعمال الخيرية Fondation Orange تمّ تزويد 130 مدرسة ابتدائية في مختلف أنحاء الجمهورية بمجموعات رقمية متطورة تتضمن لوحات رقمية وخوادم Raspberry ومحتويات رقمية بيداغوجية تربوية لفائدة التلاميذ وذلك بهدف تحسين نتائجهم الدراسية من وفق منهجية عمل وطريقة تدريس بسيطة وسهلة تعتمد على التكنولوجيا الحديثة، وقد استفاد بهذا البرنامج الرائد أكثر من 38000 تلميذ.

 

• مع خلال مركز أورنج للتطوير الرقمي والابتكار Orange Digital Center، المركز

 

التكنولوجي المختصّ الذي يجمع 3 برامج علمية متكاملة وشاملة منها مركز أورنج للتطوير الرقمي Orange Developer Center، مدرسة البرمجةEcole du code   وEL FabSpace Lac، مخابرFablab  التضامنية و Orange Fab Tunisie، برنامج لدعم الشركات الناشئة وتسريع نموها حيث استفاد بهذه البرامج الرائدة إلى حدّ الان أكثر من 24000 شاب وشابة.

 

وتهدف هذه البرامج إلى تنمية قدرات الشبان المعرفية وتطوير مهاراتهم في مجال الابتكار الرقمي وكذلك دعم تشغيليتهم وتعزيز ادماجهم في سوق الشغل والحياة المهنية في أفضل الظروف أو من خلال بعث وتطوير شركاتهم الناشئة وتنميتها على نحو مستدام.

 

 ومن خلال برنامج البيوت الرقمية Maisons Digitales للتمكين الاقتصادي والاجتماعي للمرأة بالتعاون مع 13 جمعية شريكة، انتفع بهذا البرنامج 1200 حرفية وصاحبة مشاريع ريادة الأعمال الصغرى وتمّ إنشاء 22 بيتا رقميا موجودة في مختلف أنحاء الجمهورية بهدف مساعدتهم وتدريبهم من خلال الاعتماد على التكنولوجيا الرقمية.

 

و تواكب هذه الحملة المؤسساتية 3 منتفعين بـ 3 برامج إدماج رقمي.

 

ومن خلال عرض فيلم موجز و3 أفلام تفصيلية، ترافق هذه الحملة الخطوات المهمة وتكشف مختلف مراحل تطور المستفيدين والمنتفعين ببرامج الإدماج الرقمي الثلاثة عبر المرور من مرحلة فكرة المشروع وصولا الى تجسيدها على أرض الواقع ونجاح المشروع.

 

الحملة المؤسساتية الجديدة تحت شعار "Ammen brou7ek w ahna m3ak" "أمّن بروحك وأحنا معاك" تمثل حافزا حقيقيا خيارا مميّزا يهدف إلى تشجيع أكبر عدد من التونسيين لتعزيز الثقة بأنفسهم وبإمكانيتهم وتنمية قدراتهم ونشر الأمل والتفاؤل في المستقبل، حيث ستبقى أورنج تونس وشركائها دائما إلى جانب الجميع!

 

ومن خلال برامج المسؤولية الاجتماعية المتنوعة والهادفة، تواصل أورنج تونس التزامها بجعل التكنولوجيا الرقميّة في خدمة التنمية المستدامة في تونس وبأن تكون رافدا من روافد التقدم والرقي لجميع التونسيين!