24 فيفري 2021 21:11

دراسة تحذر من مدى استمرار فقدان حاستي الشم والتذوق بعد الإصابة بـ"كوفيد-19"

قسم الأخبار- 

درس باحثون من جامعة كيبيك (Quebec) حالات نحو 813 من العاملين في مجال الرعاية الصحية الذين عانوا من "كوفيد-19".

 
وتبين أن أكثر من الثلث (38٪) ممن فقدوا حاستي الذوق والشم، لم يستعيدوا التذوق بالكامل بعد خمسة أشهر.
 
وملأ المشاركون في الدراسة الاستبيانات والاختبارات المنزلية المكتملة لتقييم حاسة التذوق والشم لديهم.
 
وأجري ذلك، في المتوسط​​، بعد خمسة أشهر من اكتشافهم إصابة "كوفيد-19"، وبالتالي فإن الباحثين غير قادرين على تحديد ما إذا كان فقدان حاسة الشم يستمر لفترة أطول من ذلك، لأن البيانات غير موجودة بعد.
 
وقال معد الدراسة الدكتور يوهانس فراسنيلي: "في حين أن "كوفيد-19" مرض جديد، فإن الأبحاث السابقة تظهر أن معظم الناس يفقدون حاسة الشم والذوق في المراحل المبكرة من المرض''.
 
وصنّف الناس حاسة الشم والذوق لديهم على مقياس من 0 إلى 10، مع كون الصفر بلا معنى على الإطلاق و10 تعني حاسة قوية.
 
وبلغ متوسط ​​درجات الأشخاص الذين يتعافون من "كوفيد" ثمانية، بينما كان تسعة للأشخاص قبل أن يمرضوا. ومن بين 813 مشاركا، فقد 527 حاسة التذوق أثناء المرض الأولي. وثمانية وثلاثون في المائة (200 شخص) من هؤلاء لم يستعيدوا حاسة التذوق بعد خمسة أشهر.
 
وقال الدكتور فراسنيلي: "تظهر نتائجنا أن حاسة الشم والتذوق الضعيفة قد تستمر لدى عدد من الأشخاص المصابين بـ "كوفيد-19"''.
 
وهذا يؤكد أهمية متابعة الأشخاص المصابين، والحاجة إلى مزيد من البحث لاكتشاف مدى المشكلات العصبية المرتبطة بـ "كوفيد-19".
 
ولم تُراجع الدراسة بعد من قبل الزملاء، وستُقدم في الاجتماع السنوي الثالث والسبعين للأكاديمية الأمريكية لطب الأعصاب بين 17 و22 أبريل.
 
المصدر: ديلي ميل