24 جانفي 2021 14:52

أمام هيئة عاجزة: ماذا يريد الحكم محرز المالكي من النادي الإفريقي؟

قيصر بن علي-
أعلن الحكم محرز المالكي عن ضربة جزاء مكنت مستقبل سليمان من افتتاح النتيجة أمام النادي الإفريقي وهي ركلة الجزاء الخامسة التي يقع إعلانها ضد زملاء خليل القصاب منذ انطلاق الموسم والثانية ضد المدافع إسكندر العبيدي.
 
وعانى نادي باب الجديد من أخطاء الحكام باستمرار منذ بداية الموسم فعلى سبيل المثال تم اعلان ضربتي جزاء ضد إسكندر العبيدي بصفة مجانية الأولى لفائدة النادي الصفاقسي في مخالفة خارج المنطقة والثانية اليوم أمام مستقبل سليمان.
 
وخرق الحكم محرز المالكي اليوم القانون الذي جرى تعديله في سنة 2019 حيث نصت اللوائح على أنه لا يقع احتساب لمسة يد عندما ترتطم الكرة بجسد اللاعب لترتد إلى يديه أو أن تأتيه بعد اصطدامها بمنافس او زميل قريب.
 
ويقدر المشرّع أنه لا يمكن أن يتفادى المدافع لمسة اليد حينما ترتد إليه الكرة من مسافة قريبة سواء عند اصطدامها بجسده أو جسد زميل أو منافس قريب وهو واقع الحال بالنسبة لاسكندر العبيدي الذي تصدى للكرة برجله فارتدت إلى يديه وهو على الأرض.
 
وبات الحكم محرز المالكي إشكالا حقيقيا لنادي باب الجديد الذي اعترض على صافرته منذ البداية بعد أخطائه المستمرة وخاصة أداؤه الفضيحة في مباراة ربع نهائي كأس تونس للموسم الماضي أمام الاتحاد المنستيري والذي حاول في أعقابه شراء ذمة مقدم حصة تلفزية حتى يتغاضى عن تناول أدائه التحكيمي.
 
ويواجه الأحمر والأبيض عديد المظالم التحكيمية منذ انطلاق الموسم أمام تواطئ من لجنة هشام قيراط للتعيينات وصمت القبور لهيئة عبد السلام اليونسي العاجزة حتى عن إعلاء صوتها للدفاع عن مصالح ناديها.