08 سبتمبر 2020 11:13

خبر وفاة مصاب عملية أكودة: عندما تتورط نقابة أمنية في نشر الشائعات؟!

 حقائق أون لاين -

تورطت النقابة الجهوية لقوات الأمن الداخلي بتطاوين في نشر شائعة خبر وفاة الوكيل بالحرس الوطني رامي الإمام المصاب في عملية أكودة الارهابية يوم الأحد الفارط، وذلك من خلال نشر نعي له على صفحتها الرسمية على الفايسبوك، قبل أن تقوم بحذفه فيما بعد.

ويبدو أن النقابة اعتمدت في نشر النعي على ما راج في بعض المواقع الاخبارية نقلا عن مصادر مجهولة قبل ورود الخبر الرسمي الذي نفى إشاعة الوفاة وأكد استقرار الحالة الصحية للمصاب، وهي المطالبة بوصفها نقابة أمنية بنشر المعطيات الرسمية أكثر من غيرها من المصادر، وفق ما ورد في التعليقات على النعي المنشور من قبل عدد كبير من رواد الفايسبوك.

وفي ما يلي صورة عن التدوينة التي نشرتها الصفحة ثم حذفتها دون التعقيب باعتذار حتى: