04 جويلية 2020 18:36

النجم الساحلي: نهاية حزينة للشيخاوي والجمل.. لومار يقترب.. والتشبيب للقضاء على المديونية

قيصر بن علي-

اتخذ مسؤولو النجم الرياضي الساحلي قرارا يقضي بعدم تمديد بقاء اللاعبين المنتهية عقودهم حيث تقرر تسريحهم وعدم الإبقاء عليهم وبالتالي انتهت تجربتهم مع الفريق رغم أن أغلبهم لا يزال قادرا على تقديم الإضافة.
 
والإشكال أن قائمة اللاعبين الذين تم الاستغناء عنهم ضمت كلا من القائدين ياسين الشيخاوي وعمار الجمل اللذين تم تسريحهما بطريقة لا تليق بمسيرتهما وبالألقاب التي قادا فريق جوهرة الساحل إلى تحقيقها محليا وعربيا وإفريقيا.
 
 ومثلت الطريقة التي أنهيت بها تجربتي الجمل والشيخاوي خيبة أمل للاعبين بما أن المسؤولين دفعوهما إلى المغادرة من الباب الخلفي لمركب محمد معروف.
 
وضمت قائمة المسرّحين كل من ياسين الشيخاوي وعمار الجمل ومحمد المثناني وعلية البريقي وماهر الحناشي وجميعهم انتهت عقودهم يوم 30 جوان الماضي. 
 
وفي مقابل تسريح المنتهية عقودهم وعدم التوصل إلى الاتفاق مع مجموعة أخرى من اللاعبين جددت هيئة رضا شرف الدين ثقتها في اللاعبين الشبان الذين واصلوا عروضهم الإيجابية في الوديات من خلال الانتصار على النادي الصفاقسي والتعادل مع اتحاد المنستير ومستقبل سليمان..
 
ويأتي خيار التعويل على الشبان في مقام أول لإعادة بناء الفريق وأيضا للقضاء على المديونية وذلك بتخفيف الأعباء على الميزانية تمهيدا للعودة إلى الاستقرار المالي لاسيما وان الديون بلغت أرقاما قياسية.
 
إلى ذلك أكد رضا شرف الدين في تصريح للموقع الرسمي أن المفاوضات بينه وبين المدرب الفرنسي روجي لومار قد قطعت أشواطا متقدمة وأنه من المرجح أن يكون المدرب الجديد للفريق في الموسم المقبل.