28 افريل 2020 22:43

تحت ضغط الأندية: الاتحاد الجزائري يشكو جامعة الجريء للفيفا للحد من نزيف هجرة لاعبيه إلى تونس

قيصر بن علي-

تقدمت الاتحادية الجزائرية لكرة القدم لكرة القدم بشكوى لدى "الفيفا" بداعي التمييز ضد الجامعة التونسية لكرة القدم بسبب قانون اعتبار لاعبي شمال إفريقيا محليين مرتكزة على الفصل الرابع للأحكام العامة من قانون الفيفا الخاص بالتمييز.
 
وتتهم الاتحادية الجزائرية جامعة الجريء بفرض قانون استفادت منه الفرق التونسية على الصعيدين الرياضي والمالي مقابل تضرر أنديتها التي تدّعي أنها تنهي تكوين لاعبين لا تجني ثمار تألقهم على غرار يوسف البلايلي وبغداد بونجاح.
 
وارتكزت الاتحادية الجزائرية إلى القواعد الأساسية للفيفا التي تمنع جميع أشكال التمييز لتطلب تدخلا من الاتحاد الدولي يفرض الجامعة التونسية لكرة القدم التراجع عن القانون الذي يصنف لاعبي شمال إفريقيا كمحليين.
 
وتقود عديد الأندية الجزائرية حملات ضد انتقال لاعبيها إلى تونس على غرار المدير العام للشركة الرياضية التي تشرف على نادي قسنطينة الجزائري رشيد رجراج.
 
يذكر أن البطولة التونسية تضم 130 لاعبا أجنبيا من بينهم 29 جزائريا أي ما يعادل الربع تقريبا فيما يأتي الترجي الرياضي في صدارة الفرق التي تضم في صفوفها لاعبين أجانب بنسبة 10% من العدد الجملي من بينهم 7 جزائريين.