19 افريل 2020 23:40

بداية من 4 ماي: القطاعات والمهن المعنية بالعودة التدريجية للعمل.. والاجراءات الوقائية المفروضة

 حقائق أون لاين -

أعلن رئيس الحكومة إلياس الفخفاخ اليوم الأحد 19 أفريل 2020، عن التمديد في فترة الحجر الصحي العام بالبلاد الى غاية 3 ماي القادم.

ولفت الفخفاخ في حوار بثته مساء اليوم الاحد 19 أفريل 2020، قناتي الوطنية الأولى وحنبعل، إلى أنه انطلاقا من تاريخ 4 ماي 2020، سيتم الدخول في مرحلة الحجر الصحّي الموجه، والذي يقصد به رفع الحجر تدريجيا.

وسيشمل رفع الحجر الصحي التدريجي 3 قطاعات وهي القطاعات الحيوية (الغذاء والصحة والنسيج) والاستراتيجية (الشركات المصدرة والتنافسية في السوق العالمية) إلى جانب المهن الحرة (النجارة والحلاقة والحدادة...)، وفق إجراءات وقائية محددة سيتم مراقبة مدى الالتزام بها.

وأفاد الفخفاخ في هذا الإطار، بانطلاق الوزارات المعنية في العمل على تحديد الشروط والاجراءات الواجب اتباعها إضافة إلى القطاعات والمهن المعنية بالعودة التدريجية للعمل بداية من يوم الثلاثاء المقبل، على أن يتم نشرها للعموم في أقرب الآجال.

ومن بين الاجراءات المنتظرة التزام الشركات بتوفير نقل خاص لأجرائها وكل مستلزمات الوقاية الصحية من معقمات ووسائل نظافة، إلى جانب توفير الدولة للنقل العمومي وتحديد عدد أقصى للراكبين مع توفير معدات قيس الحرارة والتزام المسافرين بارتداء الكمامات الصحية، إلى جانب تحديد عدد الزبائن الذي يمكن استقباله مثلا في محلات الحلاقة وغيرها من محلات المهن الحرة والحرف، مع الالتزام دائما بوسائل الوقاية الصحية لتجنب خطر العدوى بفيروس كورونا.

وسيتم تقييم مدى تطور الوضع الصحي والوبائي خلال الـ15 يوما الاولى من الرفع التدريجي للحجر الصحي، وهو ما سيحدد إن كان هناك عودة إلى الوراء أم لا، حسب قول رئيس الحكومة الذي أكد أن الحكومة تعول على التزام المعنيين بهذا القرار، باجراءات الوقاية.