19 نوفمبر 2019 09:23

توفي بعد محاولته الفرار والنجاة: تفاصيل عن فاجعة "الشاب آدم بوليفة" في نزل "الماديسون"

قسم الأخبار-


 نقلت صحيفة الصباح في عدددها الصادر اليوم الثلاثاء نقلا عن مصدر امني بمنطقة الامن الوطني بالمنزه، أن الضحية آدم بوليفة تحول رفقة بعض أصدقائه للاحتفال بعيد ميلاده بنزل الماديسون، ليقرر بعد ذلك مهاتفة والده لطلب الالتحاق به وهو ما حصل فعلا.

وتابع نفس المصدر بأن أحد الحضرين بالمكان تفوه بكلام مناف للحياء وهو ما دفع الضحية آدم للتوجه اليه بالقول إن أباه جالسا معه، لتحصل مناوشة كلامية بين الطرفين تدخل خلالها أعوان الحراسة الذين شرعوا في صفع آدم، ثم تحاصره مجموعة متكونة من 10 أعوان أشبعوه ركلا وضربا ما أجبر والده على التدخل لاغاثته، لا أنه اخرجوه من النزل وواصلوا اعتدائهم على الشاب آدم.

وأكد المصدر أن الضحية حاول الفرار من المكان، فاتجه نحو المصعد الذي اتضح أنه تم وضع لوح خشبي فوقه باعتباره معطبا، ليسقط آدم بعدما كانت المجموعة تلاحقه، وهناك توفي على عين المكان.

وتم اعلام النيابة العمومية بالمحكمة الابتدائية بتونس 1 التي أذنت بفتح بحث تحقيقي في الغرض يتعلق مبدئيا بالاعتداء الناجم عنه الموت وقد تم الاستماع الى 14 شخصا في القضية والاحتفاظ بسبعة منهم على ذمة الأبحاث.