15 نوفمبر 2019 10:47

قبل لقاء سعيد: الغنوشي يتحادث مع رئيس الحكومة المقترح.. وهذه هي التفاصيل

 أمل الصامت -

من المنتظر أن يلتقي رئيس حركة النهضة راشد الغنوشي عشية اليوم الجمعة 15 نوفمبر 2019، برئيس الجمهورية قيس سعيد لإعلامه بالشخصية التي رشحتها الحركة لرئاسة الحكومة المقبلة، وفق ما أكده مصدر مقرب من النهضة لحقائق أون لاين.

وأفاد ذات المصدر بأن قيادة الحركة تحادثت مع الشخصية المرشحة لمعرفة مدى استعدادها لقبول المنصب، مشيرا إلى أن المعني بالأمر أبدى قبولا مبدئيا بالعرض وكان إيجابيا في إطار الاستعداد لخدمة البلاد من أي موقع، وفق تعبيره.

أما بالنسبة للشركاء السياسيين، فأكد مصدرنا أن الاغلبية رحبت بمقترح حركة النهضة باعتبار أنه ارتكز على اختيار شخصية ذات خبرة إدارية وسياسية دون أن تكون لها توجهات حزبية معينة.

وأصرت حركة النهضة على عدم البوح باسم هذه الشخصية للعلن قبل إعلام رئيس الجمهورية به، وهو ما فتح المجال أمام التسريبات أن الشخصية التي توافق أعضاء مجلس شورى حركة النهضة على اختيارها رئيسا للحكومة هي منجي مرزوق الذي شغل منصب وزير تكنولوجيا المعلومات والاتصال في حكومتي كل من حمادي الجبالي وعلي العريض.

من جهته استبعد مرزوق إمكانية تكليفه مؤكدا في نفس الوقت استعداده لخدمة بلاده من أي موقع كان.

تسريبات أخرى رجحت فيها عناوين صحف اليوم اسم الحبيب الجملي كاتب الدولة السابق في حكومتي حمادي الجبالي وعلي العريض، كمرشح النهضة لرئاسة الحكومة، إضافة إلى اسم رئيس اتحاد الفلاحة عبد المجيد الزار، لينحصر الامر في مجرد تسريبات وتخمينا ينتظر حسمها عشية اليوم إثر اللقاء المنتظر بين رئيس الجمهورية ورئيس حركة النهضة.