30 اوت 2019 18:32

تغريدة لوكالة مشاريع البحوث المتطورة الدفاعية الأمريكية تثير موجة من الذعر

قسم الأخبار-

 

أثارت وكالة مشاريع البحوث المتطورة الدفاعية الأمريكية، DARPA موجة من الذعر والسخرية عبر الإنترنت، بسبب تغريدة غريبة على "تويتر".

 
وتسعى الوكالة من خلال التغريدة إلى البحث عن أنظمة أنفاق معقدة من أجل "البحث والتجريب" في مجالات غير محددة، في وقت قصير للغاية.
 
وقامت وكالة مشاريع البحوث المتطورة الدفاعية الأمريكية، DARPA ، بنشر تغريدة يوم الأربعاء 28 أغسطس، تشير فيها إلى حاجتها إلى منشأة ضخمة تشبه المتاهة تحت الأرض لإجراء التجارب، وأنها بحاجتها الآن.
 
وتضمن نص التغريدة: "انتباه، سكان المدينة، إننا مهتمون بإيجاد أنفاق ومرافق حضرية تحت الأرض، مملوكة لجامعة أو تديرها تجاريا، حيث يمكننا استضافة الأبحاث والتجارب"، ما أثار موجة من النظريات المقلقة التي تراوحت بين ظهور الزومبي وغزوات الأجانب ونهاية العالم.
 
وأشارت الوكالة إلى أن المرفق المطلوب هو "بيئة من صنع الإنسان تحت الأرض، وتمتد على عدة مناطق من المدينة، مع تخطيطات معقدة وأنفاق وسلالم"، وتأمل في العثور على مثل هذا الموقع الجغرافي بحلول يوم الجمعة عند الساعة 9 مساء بتوقيت غرينتش.
 
وسارع مستخدمو وسائل التواصل الاجتماعي إلى التساؤل عما  ترغبه وزارة الدفاع من الأنفاق الحضرية المترامية الأطراف في مثل هذا الإخطار القصير، حيث قال كثيرون إنه يبدو "مريبا للغاية" وبالتأكيد هو أمر "مشؤوم"
 
ونفت وكالة مشاريع البحوث المتطورة الدفاعية الأمريكية مثل هذه الادعاءات، فيما بدأ بعض مستخدمي الشبكات الاجتماعية بعرض الطوابق السفلية الخاصة بمنازلهم، بينما توقع البعض الآخر أن التغريدة كانت نوعا من التجارب مشيرين إلى أن الحكومة الأمريكية على دراية جيدة بالهياكل السرية للبلاد.
 
وتعرف الوكالة بأنها فرع في وزارة الدفاع الأمريكية والمسؤولة عن تطوير التقنيات العسكرية الناشئة، ولديها تاريخ طويل مع إطلاق أفكار مجنونة ومخيفة.
 
المصدر: روسيا اليوم