19 جويلية 2019 17:13

تونس توجّه هذه الدعوة الى الدول الاعضاء بالسوق المشتركة لشرق وجنوب افريقيا

قسم الاخبار-

دعت تونس البلدان الاعضاء بالسوق المشتركة لشرق و جنوب إفرقيا "الكوميسا " إلى ضرورة احترام المبادئ المنظمّة لهذه السوق بما يمكن من دفع المبادلات التجاريّة والشراكة بين البلدان الأعضاء، ذلك أن التجارة البينيّة، لا تتعدى، حاليا، نسبة 7 بالمائة من مجمل مبادلاتها.

 

وجاءت دعوة تونس في اطار كلمة القاها وزير التجارة، عمر الباهي، في افتتاح قمة أعمال '' الكوميسا '' بنيروبي عالية المستوى المنعقدة بالعاصمة الكينية نيروبي، يومي 17 و18 جويلية 2019 ، وفق بيانات نشرتها وزارة التجارة على صفحتها على موقع التواصل الاجتماعي " فايس بوك".
 
وشاركت تونس في هذه القمة بوفد رسمي، يضم مسؤولين من سفارة تونس بنيروبي ومركز النهوض بالصادرات، يرأسه الباهي، الذي خاض سلسة من اللقاءات الثنائية دعا خلالها مسؤولين أفارقة، لحضور المنتدى الإقتصادي الإفريقي الذي ستحتضنه تونس يومي 10 و 11 سبتمبر 2019. 
 
وسلّط الباهي الضوء على تحول تونس الى بلد مصدر للصناعات الميكانيكية والكهربائية (أكثر من 44 بالمائة من إجمالي صادرات الخيرات) والنسيج والملابس والجلود والأحذية (22 بالمائة ) والصناعات الغذائية (13 بالمائة) في حين أصبحت صادرات الطاقة والمناجم لا تمثّل سوى 9 بالمائة من إجمالي الصادرات.
 
وتعدّ هذه القمة التي افتتحها الرئيس الكيني وحضرها رؤساء دول إفريقية أعضاء ب"كوميسا" (أوغندا وجزر الموريس وزمبيا) فرصة جيدة لأصحاب المؤسسات لتطوير صادراتهم إلى السوق الإفريقية ودول سوق "كوميسا".
 
وات