25 مارس 2019 12:07

بعد ما راج حول هجوم مسلحين على ميناء حلق الوادي: سفيان الزعق يوضح حقيقة الحادثة

 قسم الأخبار -

أسفرت الحملة الأمنية التي قام بها أعوان إقليم الأمن الوطني بقرطاج يوم أمس الأحد على القبض على 100 شخص بشبهة محاولة الإبحار خلسة من ميناء حلق الوادي ومحيطه، وفق ما أفاد به المتحدث باسم وزارة الداخلية سفيان الزعق.

وأضاف الزعق، في تصريح لوكالة تونس إفريقيا للأنباء اليوم الاثنين 25 مارس 2019، أنه باستشارة النيابة العمومية تم الاحتفاظ بـ70 شخصا منهم فيما تم إحالة 30 آخرين في حالة تقديم باعتبارهم قصرا.

وتابع في ذات السياق أن وزارة الداخلية متيقظة لمثل هذه المحاولات التي تتزايد كلما تحسنت الأحوال الجوية، مشيرا إلى أن الوزارة ممثلة في إقليم الأمن الوطني بقرطاج عقدت عديد الاجتماعات مع ممثلي ديوان البحرية التجارية والموانئ حيث تم الاتفاق على الترفيع في علو سور ميناء حلق الوادي وتجهيزه بنظام مراقبة وتكثيف أعوان الحراسة للتصدي لمحاولات دخول الميناء والصعود للبواخر.

ونفى الزعق ما تم تداوله من أخبار حول "هجوم ملثمين في شكل مجموعات تحمل أسلحة بيضاء على ميناء حلق الوادي بغية الصعود عنوة على متن البواخر الراسية للإبحار خارج حدود الوطن"، معتبرا أن طبيعة الهجرة غير النظامية تقتضي التخفي وليس الصعود عنوة على متن البواخر.

هذا ودعا الزعق وسائل الإعلام إلى استقاء الأخبار من مصادرھا الرسمية وعدم الانجرار وراء الإثارة.