14 مارس 2019 22:00

ما حقيقة اجتياح الجراد للجنوب التونسي؟

حقائق أون لاين-

 

تبيّن أن الحشرة التي تمّ رصدها قرب الحدود التونسية الليبية بسبخة  "أم الشراكات"، من معتمدية بن قردان، هي حشرة اليعسوب وليست حشرة الجراد الصحراوي خلافا لما تم تداوله، وفق بلاغ صادر عن وزارة الفلاحة.
 
وأشارة الوزراة في ذات البلاغ، إلى التأكد من نوع الحشرة إثر تنقّل فريق جهوي من المندوبية الجهويّة للتنمية الفلاحية بمدنين، صبيحة يوم 14 مارس 2019، إلى منطقة "أم الشراكات" بمحيط مركز الحرس الحدودي التونسي الليبي للرصد والإستكشاف بالتعاون مع فريق مختص من محطّة حماية النباتات للجنوب بصفاقس (التابعة للإدارة العامة للصحة النباتية ومراقبة المدّخلات الفلاحية لتكثيف المُسوحات).
 
ولفتت الوزارة إلى أن حشرة اليعسوب تتميز بحجم وأجنحة تُقارب حجم الجراد ولا تمثّل أي خطر على الغراسات والمزروعات بل تُعتبر مؤشّرا جيّدا لبيئة سليمة، موضّحة أنّه تم الاتصال بالجانب الليبي للاستعلام والتثبّت من تحرّكات الآفة في ليبياّ خلال الليلة الفاصلة بين 13 و14 مارس 2019، والتي نفت تواجد الجراد خلال هذه الفترة.