12 مارس 2019 11:21

اليوم دربي العاصمة الصغير: البقلاوة من أجل عودة قوية.. والإفريقي لمواصلة المسيرة الايجابية

قيصر بن علي-
 
بعد دفعتين أوليين يومي السبت والأحد تجرى اليوم الدفعة الثالثة من مواجهة الجولة 17 من بطولة الرابطة المحترفة الأولى بلعب دربي العاصمة الصغير الذي سيحتضنه ملعب الهادي النيفر بباردو بين الملعب التونسي والنادي الإفريقي.
 
مباراة النيفر ستكون الأولى للمدرب الجديد للبقلاوة شكري الخطوي بعد إنهاء التعاقد مع المدرب محمد المكشر وسيسعى خلالها المدرب السابق للمنتخب الأولمبي إلى تحقيق انطلاقة قوية مع الفريق من أجل التأكيد على أحقيته بالصعود في سلم المدربين بما أن محطته الحالية هي الدرجة الأولى في سلم تدريب الأندية الكبرى.
 
الخطوي يعي جيدا أهمية المقابلة سواء على الصعيد الشخصي أو لما تمثله من أهمية لدى الجماهير لاسيما وأن البقلاوة انتصرت ذهابا في رادس برباعية كاملة على النادي الإفريقي وهو ما يفرض عليه البحث عن انتصار جديد يعزز أسبقية المرحلة الأولى من السباق.
 
على الجهة الأخرى يدخل النادي الإفريقي دربي العاصمة الصغير بعد أن استعاد جانبا من حضوره الفني والبدني مع التغيير الحاصل صلب الإطار الفني برحيل المدرب شهاب الليلي وقدوم الفرنسي فيكتور زفونكا.
 
الليلي خلف الخراب في الإفريقي حيث ترك فريقا منهارا معنويا بعد هزيمة مازيمبي الثقيلة ومجموعة مهزوزة بدنيا وفنيا لتكون الفترة الماضية مرحلة لتصحيح ما أفسده وهو ما نجح فيه الإطار الفني الحالي بشكل ملحوظ.
 
ويأمل الأفارقة أن تستمر الصحوة التي عرفها الفريق في الفترة الأخيرة في مباراة اليوم من خلال تحقيق انتصار معنوي مهم وله قيمته أيضا لاسيما بعد عثرات فرق الصدارة ما قد يدنو به من ترتيب يؤهله لمشاركة قارية في الموسم المقبل.