04 ديسمبر 2018 11:44

النادي الصفاقسي: الدفاع بامتياز.. غياب منصر والوسلاتي أثر على الهجوم.. وانتقادات للحرزي والمرزوقي

بقلم: يوسف بوجناح-

لئن اعتبر متابعون أن نتيجة التعادل في كلاسيكو النجم الساحلي والنادي الرياضي الصفاقسي بالملعب الاولمبي بسوسة ايجابية وجعلت الفريق المضيف يخرج من ثالث كلاسيكو له هذا الموسم بأرفع حصيلة ممكنة حيث جنا 7 نقاط من 9 ممكنة ولم ينهزم في أي لقاء مع الثلاثي الكبير الآخر إلا انه وبالنظر إلى مجريات المباراة يمكن القول انه كان بإمكان النادي الرياضي الصفاقسي أن يحقق العلامة الكاملة مع الترجي والإفريقي والنجم لو عرف كيف يتوج سيطرته الملحوظة على مجرى اللعب في أولمبي سوسة ذلك انه كان اقرب إلى الفوز من مضيفه النجم الساحلي وأحسن منه أداء وأكثر منه صناعة للجمل الهجومية الكبيرة والخطيرة.
وبحساب الايجابيات والسلبيات فانه يمكن القول إن النادي الصفاقسي قدم ضد النجم الساحلي مردودا أفضل مما قدمه في المقابلات السابقة منذ لقاء المنستير وكان أكثر جرأة في الضغط على النجم في عقر داره وإرباكه بالعمليات الهجومية المتنوعة كما انه نجح في تقديم مستوى فني جيد رغم الغيابات الكثيرة في صفوفه لأسباب صحية وأكثر من ذلك وهو الأجمل أن المقابلة دارت في كنف الروح الرياضية والاحترام المتبادل بين لاعبي ومسؤولي وأنصار الفريقين بعد كل ما جرى من احتقان وعنف وتصريحات ملتهبة من الفريقين في الماضي القريب وقدم النجم والسي اس اس الدليل على انه يمكن تحويل مقابلات بطولتنا من الرداءة والعنف والفوضى والشغب إلى فرصة للتنافس السليم والتقارب مع الانتصار للأجدر لا سيما وان طاقم التحكيم المصري بقيادة محمد حنفي قدم مستوى ممتازا أنصف به الطرفين.
وأما من حيث سلبيات النتيجة بالنسبة للنادي الصفاقسي فهي انه فرط في المركز الأول لصالح الترجي الرياضي للمرة الأولى كما أنه قبل هدفا بعد 7 جولات كاملة حافظ فيها على عذارة الشباك
رغم أن محور الدفاع كان صلبا وفي المستوى وقدم الدليل على انه أفضل ثنائيات المحور بين كل الأندية التونسية حاليا.
 
الدفاع والوسط الدفاعي بامتياز
 
إذن يمكن القول أن خط الدفاع وكذلك الوسط الدفاعي للنادي الصفاقسي قدم مباراة كبيرة ضد النجم الساحلي ووقف سدا منيعا في وجه محاولات المحليين للوصول إلى شباك الحارس الشاب أيمن دحمان وكانت عناصر الخط الخلفي تتحرك بذكاء فيما قدم وسط الميدان كرة عصرية وتمكن عناصره من المعاضدة الهجومية عند الاقتضاء وخرج هذا الخط بعلامة جيدة وانه يستحق مركزه الأول على مستوى أفضل خطوط الدفاع.
 
الروتوشات المطلوبة  
 
مقابل ذلك فان خط الوسط الهجومي كان دون المطلوب بسبب قلة عناصره في التشكيلة وغياب صانعي اللعب المتميزين كمحمد علي منصر والحبيب الوسلاتي فيما أن خط الهجوم وإذا ما استثنينا فراس شواط رأس الحربة فان بقية العناصر لم تكن موفقة في أدائها ولا سخية في عطائها وشكلت نقطة ضعف كبيرة في خط المقدمة ونتحدث هنا بالأساس عن علاء المرزوقي وأيمن الحرزي وبدرجة أقل جاسم الحمدوني الذي أصبح احتياطيا في الجولات الأخيرة والأكيد أن المدرب رود كرول مطالب بالاشتغال كثيرا لإصلاح عيوب ونقائص هذا الخط حتى يصبح فعالا وقويا بما فيه الكفاية وبمخالب هجومية قوية تتوج عمليات الفريق وتحقق.
 

مقالات ذات صلة

كأس العالم بقطر: قرعة في متناول المنتخب التونسي.. ...

21 جانفي 2020 18:56

أسدل الستار مساء اليوم بمصر على عملية سحب قرعة الدور الثاني من تصفيات كأس العالم ...

النادي الإفريقي: غازي العيادي ومنوبي الحداد يطالبان ...

21 جانفي 2020 17:55

تقدم متوسط الميدان غازي العيادي ولاعب الرواق المنوبي الحداد بقضيتين ضد النادي ...

رسمي: الزمالك يتراجع عن الانسحاب من مواجهة الترجي في ...

21 جانفي 2020 16:43

علمت "حقائق أون لاين" أن مباراة السوبر الإفريقي التي ستجمع بين الترجي الرياضي ...

الترجي الرياضي: الهيئة تفتح ملف تجديد العقود.. ومرتبة ...

21 جانفي 2020 13:55

رسخ محمد علي اليعقوبي في أذهان الترجيين أنه من أبرز الإنتدابات الناجحة التي قامت ...

النجم الساحلي: الكاف يتجاهل طلب رفع العقوبة عن ...

21 جانفي 2020 12:58

يواجه النجم الرياضي الساحلي يوم الأحد المقبل الأهلي المصري في مباراة تندرج ضمن ...

أُنس جابر تطيح بأفضل لاعبة بريطانية في دورة أستراليا ...

21 جانفي 2020 09:01

أُنس جابر تطيح بأفضل لاعبة بريطانية في دورة أستراليا المفتوحة