27 اكتوبر 2018 10:03

حذار أيها التونسيون..الفتنة تطلّ بأكثر من رأس!

بقلم عبد السلام بن عامر-
 
يوم الجمعة 26 أكتوبر، كنت أظن أن الفايسبوك سينفجر غضبا لما صدر مؤخرا عن ثلاث مؤسسات عمومية..ولكن يبدو أني مازلت متفائلا أكثر من اللزوم وأن القادم أسوأ..
 
لقد صُعِقت صباح أمس بثلاثة أخبار في خبر واحد: بلدية المنستير تندد بإقالة ابن الجهة فوزي البنزرتي من مهمة تدريب الفريق الوطني لكرة القدم..وبلدية بنقردان تساند صاحب الفعلة ابن الجهة وديع الجريء..وبلدية جرجيس تنتفض ضد إحالة ابن الجهة أحمد فريعة على القضاء..
 
يقول العرب عن حالة واحدة مماثلة "هاهي الفتنة تُطِلّ برأسها"..فماذا عسانا نقول في حالاتنا الثلاث غير "هاهي الفتنة تُطِلّ بثلاثة رؤوس"؟!
 
لقد صرت منذ مدة -ولا أظنني وحدي في هذه الحالة- كلما سألني أحد عن أحوالي أقول: "أحوالي من أحوال البلد ويا لأكثر من الأسف!" لكن لم أكن أتصور أبدا أن تصل بنا الحال إلى هذه الدرجة من السوء..
 
فالأخطر من الأزمة الاقتصادية..وحالات الانفلات في كل المجالات..واستشراء الفساد في كل المستويات..الأخطر من كل هذا، هذه العودة المخيفة لعقلية الجهويات اللعينة التي ظننا أننا استأصلناها من مجتمعنا..
 
يقول الحكماء إن الأغبياء وحدهم لا يستفيدون من تجارب غيرهم..ونحن، ويا للأسى، على حدودنا تجربة مريرة أدت إلى تفكك بلد..وتحوّل المحافظات إلى قبائل..والقبائل إلى ميليشيات مسلحة بالدبابات..وبسكوتنا على هذه الشرارات من المنستير وبنقردان وجرجيس، فإننا نساهم في اندلاع حرائق -لا قدر الله- لن تبقي ولن تذر.

مقالات ذات صلة

مات الاقتصاد في دهاليز السياسة(1)

15 ديسمبر 2018 17:38

وسيم أحمد العيفة-   انطلقت تونس في حقبة جديدة من التحولات المستمرة اثر تحول في ...

حرية التعبير في ظل الأنظمة العربية تحت مجهر أكاديميين: ...

15 ديسمبر 2018 15:20

  حقائق أون لاين- أقرت الدكتورة عائدة قائد السبسي دكتورة القانون الخاص ...

"تونس ..التّافهون يحصلون على كل شيء"

25 نوفمبر 2018 20:02

بقلم: رياض عمايرة عام 2017 صدرت للكاتب العراقي علي بدر رواية بعنوان "الكذابون ...

يتبدّلون ولا يتغيّرون.. الإسلاميون وخدعة ربطة العنق

24 نوفمبر 2018 14:00

أثبتت تجارب بعض التيارات الإسلامية التي تمكّنت من الحكم خلال العقدين الأخيرين، ...

عشية الإضراب العام: اتحاد الشغل الحزب الاجتماعي ...

21 نوفمبر 2018 17:50

بقلم: طارق الكحلاوي   راجت في الايام الاخيرة نصوص دعائية اقرب الى التمني تدعي ...

إعلام السلطة!

14 نوفمبر 2018 12:13

 بقلم: محمد علي الصغير لعل تغير الخارطة السياسية في بلادنا وانقسام السلطة بصفة ...