11 اكتوبر 2018 11:00

مهدي بن غربية: لا معنى للسياسة بدون نتائج..ولتونس مكتسبات تتحقق رغم كلّ ما يقال

 حقائق أون لاين-

 

أعرب المهدي بن غربية، وزير العلاقة مع الهيئات الدستورية والمجتمع المدني وحقوق الإنسان المستقيل، عن فخره بمساهمته في المصادقة على المشروع المتعلق بالقضاء على جميع أشكال التمييز العنصري".

وأضاف بن غربية قائلا في تدوينة له على حسابه الرسمي "لا معنى للسياسة بدون نتائج..رغم كلّ ما يقال لتونس مكتسبات تتحقّق كلّ يوم والقادم أفضل. تحيا تونس". 

وكان المهدي بن غربية قد تفاعل في أكتوبر من سنة 2016 مع حادثة التمييز العنصري التي تعرضت لها الشابة التونسية سمراء البشرة صابرين أنقوي، وعملت وزارته على إثر ذلك على تكثيف المشاورات مع مكونات المجتمع المدني قصد صياغة مشروع هذا القانون الذي وعد رئيس الحكومة يوسف الشاهد بإصداره في كلمة ألقاها خلال افتتاح أشغال اليوم الوطني ضد التمييز العنصري في 26 ديسمبر 2016.

ويذكر أن تونس أصبحت أول بلد عربيّ يجرّم التمييز العنصري بعد مصادقة مجلس نواب الشعب اول أمس الثلاثاء على مشروع القانون الأساسي المتعلق بالقضاء على جميع أشكال التمييز العنصريّ بــ125 نعم 05 احتفاظ و01 رفض .

ويضبط هذا القانون الهام، الذي جاء موزعا على خمسة أبواب، الاجراءات والآليات والتدابير الكفيلة بالوقاية من جميع أشكال ومظاهر التمييز العنصري وحماية ضحاياه وزجر مرتكبيه.

 

مقالات ذات صلة

نائب عن كتلة مشروع تونس: التجربة البرلمانية مُرة ومحال ...

22 ماي 2019 10:44

حقائق أون لاين- كشف النائب عن حزب حركة مشروع تونس صلاح البرقاوي عن قراره عدم ...

المربي المتقاعد عبد السلام بن عامر: وأخيرا فهمت لماذا ...

22 ماي 2019 08:59

حقائق أون لاين- عبّر المربي المتقاعد عبد السلام بن عامر عن

عبد الرؤوف الخماسي يعلّق على أزمة النداء

22 ماي 2019 06:32

حقائق أون لاين- نشر القيادي في حركة نداء تونس عبد الرؤوف الخماسي،

الأمين العام لنداء تونس يدعو للتحالف مع الشاهد وعبير ...

18 ماي 2019 22:57

 حقائق اون لاين- دعا الأمين العام لحركة نداء تونس، ناجي جلول، الى العمل على توحيد ...

قيل إنها تستهدف الانتخابات القادمة: قائمة الصفحات ...

18 ماي 2019 15:09

 حقائق أون لاين - نشر الصحفي الأمريكي "آندي كارفن" على حسابه الخاص على ...

عبد الجليل بوقرة: دور الطيب المهيري ووسيلة بورقيبة ...

17 ماي 2019 10:31

حقائق أون لاين- تساءل المؤرخ عبد الجليل بوقرة عن أسباب