20 اكتوبر 2021 13:57

عين على أيام قرطاج السينمائية في السجون

يسرى الشيخاوي-

حمل الدورة السادسة لأيّام قرطاج  السينمائية في السجون، الممتدة بين 31 اكتوبر الجاري و06 نوفمبر المقبل، الجديد في طياتها في علاقة بإدماج المودعين في السجون في السينما. 

وفي هذا الصدد قال المكلف بهذا القسم أشرف لعمار، ان الحلم متواصل ويحمل في طياته تفاصيل جديدة، إذ لا تقتصر الفعاليات على عرض أفلام فحسب بل شغل ايضا مشاركة المودعين في بعض التفاصيل من ذلك إنتاج الومضة الدعائية وموسيقاها وتصوير فيلم وثائقي سيعرض في الاختتام.

ومن المنتظر ان يشارك نجلاء الإصلاحيات في  عرض فيلم خارج أسوار السجون، في مدينة الثقافة، على أمل ان يتم تعميم هذه التجربة على مودعي السجون.

وحفل افتتاح، الدورة السابعة من ايام قرطاج السينمائية في السجون، سيكون ايضا مختلفا ويحضر فيه الفنان ياسر جرادي.

من جهته، قال مدير الدورة ال32 لأيام قرطاج السينمائية، رضا الباهي، انه اقترح فكرة حضور المودعين في عروض افلام خارج أسوار السجون لما في ذلك من تأثير في أنفسهم، وحظيت الفكرة بقبول إدارة المهرجان والمركز الوطني للسينما والصورة، على حد تعبيره.

 

في سياق متصل، تحدث مدير المركز الوطني للسينما والصورة سليم درقاش عن أهمية الايمان بأهمية العمل الثقافي في السجون، مشيرا الى وقع انفتاح المودعين على الأعمال الفنية والى ما في ذلك من رسائل لهم والمجتمع.

والسنة السابعة على التوالي، تواصل المنظمة العالمية لمناهضة التعذيب العمل على هذا المشروع الذي انطلق بالشراكة مع ايام قرطاج السينمائية منذ سنة 2014 وقام على فكرة حق النزلاء في الثقافة ودورها في إدماجهم ومنحهم فسحة من الحرية. 

وفي هذا الخصوص قالت مديرة مكتب تونس للمنظمة العالمية لمناهضة التعذيب، غابريال رايتر، ان هذه الشراكة مهمة من حيث العمل على الانشطة الثقافية داخل السجون، مشيرة الى اهمية الفعل الثقافي بالنسبة للمودعين.

وأضافت رايتر، ان النظرة الخارجية على السجون تكتسي أهمية بالنسبة للمودعين والجمهور خارج الأسوار.

وأعربت رايتر عن فخرها بكون المنظمة شريكا في هذه التظاهرة التي توفر فسحة من الحرية للمساجين. 

في المقابل، قال الناطق الرسمي باسم الهيئة العامة للسجون والاصلاح، نزار سلام ان الهيئة تساند انشطة أيام قرطاج السينمائية التي من شأنها ان 

تفتح المؤسسة على العالم الخارجي، ولا يوجد افضل من السينما والمسرح  في تجسيد حق المودعين في الثقافة.

وأضاف  سلام ان مواكبة الاطفال المودعين في الاصلاحيات لأفلام في مدينة الثقافة ومناقشة العروض يعد فخرا للهيئة العامة للسجون والإصلاح.

مقالات ذات صلة

"أما بعد".. عن التجربة القصصية التي كسرت القيود

29 نوفمبر 2021 12:16

يسرى الشيخاوي- "أما بعد"، مجموعة قصصية تماهت فيها هواجس شابات وشبابمن منطقة الكرم ...

تعاونية الفنانين تعقد جلستها العامة الانتخابیة يوم 29 ...

29 نوفمبر 2021 11:13

حقائق أون لاين- أعلنت تعاونية الفنانين والمبدعين والتقنيين في المجال الثقافي

غدا بمدينة الثقافة: ندوة حول تحولات الرواية ...

24 نوفمبر 2021 17:04

 ناجح مبارك- تفتتح وزيرة الثقافة حياة قطاط القرمازي، مساء غد الخميس، ندوة ...

المطالعة تذكرة حرية للمودعين بسجن حربوب

23 نوفمبر 2021 16:08

يسرى الشيخاوي- وسط الضبابية التي تلف المشهد العام في تونس، ووسط أخبار البؤس ...

معرض "فيرجيل أبلوه" في متاحف قطر:  عين على ...

20 نوفمبر 2021 18:35

قسم الأخبار- افتتحت متاحف قطر المعرض الاستعادي فيرجيل أبلوه: "إبداع بلا ...

الكتاب من المهد الى المجد".. حينما تعبق الدهماني ...

15 نوفمبر 2021 17:03

 يسرى الشيخاوي- "الكتاب من المهد الى المجد" تظاهرة ثقافية نظمتها المكتبة ...