07 جويلية 2021 18:31

تونس ستجلب 3.5 مليون جرعة منه: ما يجب أن تعرفه عن لقاح "جونسون آند جونسون"

 عبد السلام الهرشي -

أعلنت الحكومة التونسية أمس أنها تعتزم اقتناء 3.5 مليون جرعة لقاح من شركة "جونسون آند جونسون"، فيما إنتشرت على مواقع التواصل الإجتماعي معلومات عن الفاعلية الضعيفة لهذا اللقاح ومدى قدرته على مواجهة التحورات التي يشهدها فيروس كورونا.

يجيب هذا المقال عن بعض التساؤلات التي أثيرت حول لقاح "جونسون أند جونسون" الاميركي.

فاعلية جونسون أند جونسون ضد فيروس كورونا 

لقاح "جونسون أند جونسون" هو آخر اللقاحات التي تم الترخيص لها من قبل منظمة الصحة العالمية. وحصل على الضوء الأخضر من الجهات التنظيمية في كل من الولايات المتحدة وكندا وجنوب إفريقيا. وخلصت اختبارات سريرية إلى أن لقاح جونسون آند جونسون فعّال بنسبة 67% في منع الإصابة بكوفيد-19.

وأخذت هذه النتيجة جميع أنواع كوفيد-19 في الاعتبار. وثبت بأن نسبة فعالية اللقاح في منع الإصابة بالمرض الشديد بلغت 85.4%. وأوضحت منظمة الصحة أن "نماذج البيانات من الاختبارات السريرية الكبيرة التي نشرتها الشركة تظهر أيضا أن اللقاح فعّال في أوساط السكان الأكبر سنا".

هل يسبب جونسون أند جونسون تخثر الدم؟

في 7 أفريل أغلقت وزارة الصحة العامة في ولاية جورجيا مركزا للتلقيح بلقاح "جونسون أند جونسون" بعد شكوك في تعرض ثمانية أشخاص بردود فعل سلبية من التطعيم. بعد ذلك أعلن مركز السيطرة على الأمراض الأميركي إن تحقيقهم في مشكلة تخثر الدم  أفضى إلى وجود 28 شخصا إضافة إلى 3 وفايات وهو ما تسبب في إيقاف العمل بهذا اللقاح لمدة 10 أيام، لكن المركز الأميركي عاد بعد ذلك ليعلن أن "مراجعة جميع البيانات المتاحة في هذا الوقت تظهر أن الفوائد المعروفة والمحتملة للقاح جونسون أن جونسون تفوق المخاطر المعروفة والمحتملة."

هل التطعيم بجونسون أند جونسون يعتبر مخاطرة؟

حسب مركز السيطرة على الأمراض وهو أعلى هيئة طبية في الولايات المتحدة فإن من بين 8 ملايين شخص تم تطعيمهم فإن هناك 15 تقريرا فقط عن نساء حصلن على لقاح جونسون أند جونسون ثم أصبن لاحقًا بتجلط الدم مع متلازمة نقص الصفيحات "TTS" (هي حالة خطيرة تنطوي على جلطات دموية مع انخفاض عدد الصفائح الدموية).

من خلال التدقيق في التقارير تم التوصل إلى أن هناك 7 أشخاص يبلغون عن مضاعفات في كل مليون شخص، وهو ما يقارب 0.9% لكل مليون شخص من النساء اللواتي تجاوزن سن الـ50 وهو معدل  يطيح بفرضية المخاطرة.

في المقابل يستخدم هذا اللقاح نفس تقنية ناقل الفيروس مثل أسترازينيكا وهو مايراه بعض الخبراء سببا في حدوث حالات إصابة بالتجلط لدى مستخدمي اللقاحين.

هل اللقاح فعال ضد المتحور الهندي دلتا؟

في 1 جويلية نشرت شركة "جونسون آند جونسون" على موقعها بيانا حول معلومات جديدة تخص فاعلية اللقاح ضد المتحور "دلتا". وقالت الشركة أن "البيانات الحالية للأشهر الثمانية التي تمت دراستها حتى الآن تظهر أن اللقاح ذو الجرعة الواحدة "جونسون أن جونسون" أثار نشاطًا معادلًا للأجسام المضادة ضد متغير "دلتا" بمستوى أعلى مما لوحظ مؤخرًا لمتغير "بيتا" (B.1.351) في جنوب إفريقيا"، وأكدت الشركة أن الإستجابة المناعية القوية لدى متلقي اللقاح أظهرت إستجابة قوية تواصلت لمدة ثمانية أشهر وهي المدة القصوى للدراسة.

وتستند بيانات شركة "جونسون آند جونسون" إلى تحليلين منفصلين، الأول كان عبارة عن بيانات من ثمانية مشاركين في المرحلة الثالثة من تجربة الشركة، فوجد أن اللقاح ينتج أجسامًا مضادة تشتبك مع الفيروس وتعطله بما في ذلك المحتور "دلتا". أما التحليل الثاني، فقد أجراه باحثون في مركز طبي بمدينة بوسطن الأميركية، حيث حلل بيانات 20 مشاركا جرت الاستعانة بهم في تجارب سريرية لاختبار اللقاح.

أرقام شركة جونسون آند جونسون 

في الربع الأول من سنة 2021، حققت شركة "جونسون أند جونسون" مبيعات جملية (تشمل جميع المواد التي تنتجها الشركة بما فيها اللقاح ضد كوفيد 19) بقيمة 22.23 مليار دولار (61.90 مليار دينار)  اي بإرتفاع قدره 7.9% مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي، حققت فيها أرباح صافية بقيمة 6.19 مليار دولار ( 17.24 مليار دينار)، هذا وقد أضافت مبيعات لقاح جونسون أن جونسون لمبيعات الشركة حوالي 100 مليون دولار  (278 مليون دينار) . كما تم توزيع ما يقارب من 21.4 مليون جرعة في الولايات المتحدة منذ بداية مارس ( منحت إدارة الغذاء والدواء الأمريكية الاستخدام الطارئ للجرعات في 27 فيفري).

الجرعات الملوثة 

بعد مراجعة دامت أسابيع لمصنع في بالتيمور بولاية ميرلاند، يعاني من مشاكل في الإنتاج، قررت السلطات الصحية الفيدرالية الأميركية التخلص من حوالي 60 مليون جرعة من لقاح فيروس كورونا "جونسون أند جونسون" انتجت في المصنع، بسبب التلوث المحتمل، وفقا لما نقلته صحيفة "نيويورك تايمز" عن "أشخاص مطلعين على القضية".

وقالت الصحيفة إن إدارة الغذاء والدواء تعتزم السماح بتوزيع حوالي 10 ملايين جرعة في الولايات المتحدة أو إرسالها إلى دول أخرى، ولكن مع تحذير من أن السلطات المعنية لا يمكنها ضمان أن "Emergent BioSolutions"، وهي الشركة التي تدير المصنع، اتبعت إجراءات تصنيع جيدة.

 

 

مقالات ذات صلة

معز تريعة: وفاة شخصين جرفتهما السيول.. وهذه هي حصيلة ...

24 اكتوبر 2021 10:47

مروى الدريدي- أفاد الناطق الرسمي باسم الحماية المدنية معز تريعة،

العنف البوليسي باق ويتمدد.. بعد بدر بعبو من التالي؟

23 اكتوبر 2021 20:00

 يسرى الشيخاوي-  العنف البوليسي باق ويتمدد.. بعد بدر بعبو من التالي؟

أحمد فريعة: الديمقراطية ليست أهم شيء بل دولة القانون ...

23 اكتوبر 2021 15:44

مروى الدريدي- شدّد الوزير في فترة حكم بن علي، أحمد فريعة

صورة لجواز التلقيح الإجباري الصادر بمرسوم رئاسي

23 اكتوبر 2021 13:17

 بسام حمدي- صدر بالرائد الرسمي للجمهورية التونسية مرسوم رئاسي يتعلق بجواز ...

تأجيل جلسة النظر في قضية الصحفية أروى بركات

22 اكتوبر 2021 15:38

يسرى الشيخاوي- تأجيل جلسة النظر في قضية الصحفية أروى بركات

المنتدى الدولي "Réalités"للصحة الرقمية: تشريعات ...

22 اكتوبر 2021 14:49

  أجمع عدد من الخبراء والباحثين المشاركين في الدورة السادسة للمنتدى الدولي ...