31 مارس 2021 10:02

الطيب الزهار: يمكن استغلال الجائحة لتكون تونس أقوى.. ومنتدى حقائق يلعب دورا تحسيسيا لتجاوز الأزمة

أمل الصامت-

يعود منتدى حقائق الدولي في دورته الثالة والعشرين يومي 1 و2 أفريل 2021، تحت شعار: "أزمة كوفيد 19 وتأثيراتها الجيوستراتيجية في المنطقة الأورومتوسطية"، بالشراكة مع مؤسسة فريدريش إيبرت (مكتب تونس) ومعهد أوروبا المتوسطي (IEMed)، وبالتعاون مع عدد من المؤسسات الاقتصادية الوطنية ومجموعة من وسائل الاعلام، على أن يكون مساحة للنقاش والتفكير في المبادرات الجيوستراتيجية الجديدة التي سيتم اتخاذها من أجل التكيف مع التغيرات التي شهدها العالم بفعل أزمة كورونا.
 
واعتبر رئيس منتدى حقائق الدولي محمد الطيب الزهار، في تصريح لحقائق أون لاين اليوم الثلاثاء 30 مارس 2021، أن البلدان التي تحترم نفسها مجبرة على التفكير في كيفية التعامل مع الأوضاع الاقتصادية والاجتماعية والصحية ما بعد هذه الازمة التي لم يشهد لها العالم مثيلا من قبل، حتى وإن لم تنته الجائحة بعدُ مع ظهور السلالات الجديدة وانطلاق الموجة الثالثة في عديد الدول، على حد تعبيره.
 
وقال الزهار: "سوف نتغلب على هذه الجائحة عاجلا أم آجلا ولكن ذلك لا ينفي أن العالم ما قبل الكوفيد ليس نفسه بعد الكوفيد"، مبينا أن كورونا سرعت في مسارات التغيرات الجيوستراتيجية حول العالم عامة ودول البحر الأبيض المتوسط على وجه الخصوص، بما أن تونس إحداها، وفرضت ظهور قوى فاعلة جديدة على غرار الصين وروسيا وتركيا، وعلى تونس أخذ ذلك بعين الاعتبار إلى جانب المحافظة على الشراكة الاستراتيجية مع الاتحاد الأوروبي الذي يمثل التبادل التجاري معه 80%.
 
كما سيناقش المنتدى بحضور وزير الشؤون الخارجية عثمان جراندي وعدد من الوزراء التونسيين والدوليين السابقين والخبراء السياسيين والاقتصاديين، "كيف تستطيع تونس اليوم استغلال الجائحة لتكون أقوى من ذي قبل"، وفق ما أفاد به الزهار، الذي اعتبر أن ذلك يبقى "رهين توفير الاستقرار السياسي والاجتماعي ومدى قدرة المجتمع المدني والاعلام والخبراء في مختلف المجالات على إقناع الفاعلين السياسيين بضرورة السير في الطريق الصواب".
 
وعما إذا كان يرى أن الحديث من خلال هذا المنتدى على تغيرات سياسية خارجية بالنسبة لتونس فعّال في ظل الأزمة السياسية الداخلية الحالية، رأى محمد الطيب الزهار أنه من الضروري لعب دور تحسيسي وتبادل الآراء مع المجتمع المدني والأخذ بعين الاعتبار تفاعلات الرأي العام مع الوضع، وهو ما سار على دربه منتدى حقائق الدولي منذ انطلاقته، حسب قوله.
 
وقال إن مثل هذه المنتديات لا تقل شأنا عن الحوار الوطني الذي بات عقده في أقرب الآجال ملحا أكثر من أي وقت مضى قبل أن تفقد الدولة ما تبقى لها من سيطرة على الأوضاع العامة وتنفلت الأمور بطريقة تتجاوز حتى ما شهدته البلاد زمن "ثورة الخبز" رغم ما كانت تتسم به الدولة من قوة.

مقالات ذات صلة

نتائج التقرير الطبي النهائي بخصوص وفاة الشاب عبد سلام ...

27 سبتمبر 2021 14:39

هبة حميدي- خلص تقرير صادر عن لجنة حكماء(حكيم شرعي بالمستشفى الجامعي الحبيب ...

في تداخل الحزبي بالعائلي: قيادات النهضة تنتفض على ...

27 سبتمبر 2021 14:32

 بسام حمدي- تسبب تداخل العمل الحزبي مع القرب العائلي لزعيم حركة النهضة راشد ...

منتدى سياسي جديد يرأسه الجلاصي: فهل هو خطوة أولى ...

27 سبتمبر 2021 12:22

 حقائق أون لاين- فتح القيادي المستقيل من حركة النهضة، عبد الحميد الجلاصي، صفحة ...

محمد انور الزياني يتحدّث عن شخصنة السلطة بعد 25 جويلية

27 سبتمبر 2021 10:24

 يسرى الشيخاوي- محمد انور الزياني يتحدّث عن شخصنة السلطة بعد 25 جويلية

وفاة شخص وإصابة 4 آخرين اثر عملية دهس في قصر هلال

26 سبتمبر 2021 22:33

 حقائق أون لاين- توفي، الليلة، شخص وأصيب 4 آخرون اثر عملية دهس جرت في مدينة قصر ...

تونس تخضع لنظام "الملك المؤقت": فأي ضمانات ...

26 سبتمبر 2021 19:20

  بسام حمدي-   يشترك النظام السياسي المؤقت الذي فرضه رئيس الجمهورية قيس سعيد ...