03 مارس 2021 13:23

أعوان وإطارات رئاسة الحكومة في اضراب عن العمل

قسم الأخبار-
دخل أعوان واطارات رئاسة الحكومة بمختلف الأسلاك والمؤسسات التابعة لها انطلاقا من اليوم 3 مارس والى غاية يوم غد 4 مارس الجاري في اضراب حضوري للمطالبة بتنفيذ ما ورد بالمحاضر الموقعة بين الطرف النقابي والاداري وذلك منذ سنة 2018.
 
وأوضح كاتب عام النقابة الاساسية لاعوان واطارات رئاسة الحكومة ايمن الديماسي اليوم الاربعاء في تصريح لوات، ان هذا الاضراب الحضوري الذي تنفذه النقابات الثلاث التابعة لرئاسة الحكومة وهي النقابة الاساسية لاعوان واطارات رئاسة الحكومة والنقابة الاساسية لاعوان واطارات الهيئة العامة لمراقبة المصاريف العمومية و النقابة الاساسية لاعوان واطارات الهيئة العامة للوظيفة العمومية ، جاء بالاساس للمطالبة بالحق في التفاوض والحق النقابي المنصوص عليه في الدستور.
 
وأبرز أنه قد تم رفع شعار "الاضراب حق " بسبب ضرب الادارة لهذا الحق، وفق تعبيره، مؤكدا ان الحل الاساسي يكمن في الجلوس الي طاولة الحوار للتفاوض الجدي بين مختلف الاطراف وتقديم مقترحات عملية يمكن تطبيقها على ارض الواقع.
 
واشار الديماسي الي انه في صورة عدم استجابة الادارة لمختلف المطالب ستتوجه هذه النقابات الثلاث الى الاتحاد العام التونسي للشغل المنضوية تحته للنظر في السبل النضالية القادمة في سبيل تحقيق جميع المطالب "المشروعة".
 
من جهتها قالت كاتب عام النقابة الاساسية لاعوان واطارات الهيئة العامة لمراقبة المصاريف العمومية عفاف غابري في تصريح ل"وات" ان من بين اهم المطالب المعروضة الى جانب مطلب الحق النقابي هي اعادة هيكلة رئاسة الحكومة و اعادة النظر في المنظومة الرقابية باعتبار انه لا يمكن مكافحة الفساد بوضع مادي ولوجستي مترد للهيئات الرقابية الاربعة على غرار هيئة الرقابة للمصالح العمومية وهيئة مراقبي الدولة وهيئة الرقابة العامة للمصاريف العمومية وهيئة رقابة الطلب العمومي.
 
كما تتمثل هذه المطالب وفق ذات المتحدثة في احداث نظام أساسي خاص بأعوان رئاسة الحكومة غير الخاضعين لأنظمة أساسية أخرى وإحداث مدونة خاصة بتصنيف العملة على غرار القانون الاساسي المتعلق بمراقبة المصاريف العمومية وتوحيد انظمة التاجير والمساواة في ذلك بين جميع الهيئات الرقابية الموجودة برئاسة الحكومة فضلا عن استصدار القانون المتعلق بتعاونية اطارات واعوان رئاسة الحكومة
وبينت ان الهدف اليوم ليس الاضراب للاضراب وانما لفتح باب الحوار والتفاوض الجدي مع المسؤولين للنظر في مختلف هذه المطالب المعروضة قائلة " نحن سعى لنكون شريكا فاعلا للبناء ولتقديم مقترحات جدية لاصلاح المنظومة الرقابية".
 

مقالات ذات صلة

قيس سعيد: الواقع السياسي والدستوري مؤلم.. وهذا ما ...

11 افريل 2021 11:07

قيس سعيد: الواقع السياسي والدستوري مؤلم.. وهذا ما يتطلّبه إنقاذ البلاد

مستجدات الحالة الوبائية في جندوبة

11 افريل 2021 10:13

مستجدات الحالة الوبائية في جندوبة

التوقعات الجوية لليوم الأحد 11 أفريل 2021

11 افريل 2021 08:06

التوقعات الجوية لليوم الأحد 11 أفريل 2021

أرقام جديدة لوفيات كورونا وإصاباتها في تونس (صور)

10 افريل 2021 23:20

أرقام جديدة لوفيات كورونا وإصاباتها في تونس (صور)

ماذا في رسالة قيس سعيد عن الراحل جمال عبد الناصر؟ (صورة)

10 افريل 2021 19:01

ماذا في رسالة قيس سعيد عن الراحل جمال عبد الناصر (صورة)

إقرار إجراءات جديدة خاصة بالمحاكم

10 افريل 2021 18:50

إقرار إجراءات جديدة خاصة بالمحاكم