28 سبتمبر 2020 12:41

بالشراكة مع جمعية طفل وابتسامات: أورونج تونس تدخل الفرحة على قلوب تلاميذ مدرسة باطن زمور (صور)

  حقائق أون لاين -

أدت أورونج تونس يوم الخميس 24 سبتمبر 2020، زيارة إلى المدرسة الابتدائية باطن زمور بمعتمدية بلخير من ولاية قفصة، في إطار النسخة الثامنة من مبادرة "العودة السحرية" بالشراكة مع وزارة التربية و"جمعية طفل وابتسامات"، إذ تم تمتيع جميع التلاميذ (212 تلميذا) بالكتب والأدوات المدرسية اللازمة لكل مستوى كما تم توفير مستلزمات الوقاية في إطار مكافحة فيروس كورونا المستجد من سائل تعقيم وكمامات، إضافة إلى توفير محفظة وميدعة لكل طفل.

وتهدف هذه المبادرة الموجهة لمدارس المناطق الداخلية والمهمشة إلى إدخال الفرحة على قلوب التلاميذ ومزيد تحفيزهم على مواصلة الدراسة والتفوق فيها، وفق ما أفادت به مديرة العلاقات الخارجية والمسؤولة عن برنامد الابتكار والتطوير ودعم المسؤولية الاجتماعية لاورونج تونس أسماء النيفر.

وأضافت النيفر في تصريح لحقائق أون لاين على هامش الزيارة، أنه سيتم إدماج مدرسة باطن زمور الابتدائية ضمن برنامج المدرسة الرقمية الذي أطلقته أورونج تونس بدعم مؤسسة أورنج للأعمال الخيرية Fondation Orange وبالشراكة مع وزارة التربية منذ سنة 2014، لتنضم إلى 5 مدارس في ضواحي ولاية قفصة، و110 مدارس في مناطق مختلفة من الجمهورية تتمتع بنفس البرنامج، إذ سيقع تزويد التلاميذ خلال شهر جانفي القادم بألواح رقمية تتضمن البرامج والمناهج البيداغوجية الرسمية المعتمدة رسميا في تونس.

كما يسعى البرنامج إلى نشر الثقافة الرقمية وتهيئة التلاميذ للمهن المتجددة القائمة على التكنولوجيات الحديثة، من خلال تجنيد فريق متخصص لتقديم دورات تكوينية لفائدة التلاميذ والإطار التربوي لكل مدرسة منتفعة، حول استعمالات المعدات والتجهيزات الرقمية وحسن التعامل معها، وفق ذات المسؤولة.

وفي هذا الإطار، اعتبر معتمد الجهة جمال منصري أن قيام المؤسسات الاقتصادية والمجتمع المدني بمثل هذه التدخلات في مناطق مماثلة، من شأنه معاضدة مجهودات السلط الجهوية في تحسين وضعية التلاميذ وتشجيعهم على مواصلة الدراسة خاصة في خضم الوضع الوبائي الذي تمر به أغلب دول العالم وليس فقط تونس بسبب أزمة فيروس كورونا المستجد، لافتا إلى أن معتمدية بلخير لم تسجل إلى حد كتابة هذه الاسطر أي حالة إصابة بالفيروس.

وأكد منصري سعي السلطات الجهوية والمحلية لفرض البروتوكول الصحي المعتمد وطنيا من خلال القيام بزيارات ميدانية لتفقد مدى تطبيق التوصيات، مثمنا وقفة منظمات المجتمع المدني وعدد من المؤسسات الاقتصادية مع أبناء الجهة خلال هذه الازمة.

من جهته ثمن مدير المدرسة الطاهر الشيباني بالبادرة التي من شأنها، وفق تقديره، أن تساعد على تلافي النقائص التي يمكن أن تعترض تلاميذ المؤسسات التربوية المتواجدة بالمناطق النائية؟؟، خاصة في ظل الظروف الاقتصادية والاجتماعية الصعبة التي تمر بها البلاد والتي زادتها ازمة الكوفيد حدة، لافتا إلى دور المجتمع المدني والمؤسسات الاقتصادية المتشبعة بالمسؤولية الاجتماعية في تقديم الإضافة في وضعيات مماثلة.

وعما إذا كانت الميزانية المخصصة للمدرسة تسمح بتوفير الحد الأدنى على الأقل من الظروف الملائمة للدراسة، أقر الشيباني بمحدودية التمويلات العمومية خاصة وأن المدارس الابتدائية بصفة عامة لا تكتسي صفة قانونية ولا ترصد لها الدولة ميزانية خاصة بها على غرار الجامعات والمعاهد الاعدادية والثانوية، ما يجعل التمويلات التي ترصد لها تختلف من مدرسة إلى أخرى ومن جهة إلى جهة.

أما عن الامكانيات المتاحة لتطبيق البروتوكول الصحي الذي أعلنت عنه وزارتي التربية والصحة في ظل مكافحة فيروس كورونا، فأكد محدثنا أن الشيء الوحيد الذي تحصلت عليه المدرسة من السلطات الرسمية هو الكاميرا الحرارية، مضيفا أن بقية مستلزمات التعقيم والكمامات كلها مبادرات خاصة إما من المجتمع المدني أو الإطار التربوي أو أولياء التلاميذ.

مقالات ذات صلة

اتصالات تونس تساند الطلبة في ظل أزمة كورونا

22 اكتوبر 2020 11:32

اتصالات تونس تساند الطلبة في ظل أزمة كورونا

أوريدو تدعم الأبطال في محاربتهم لكوفيد-19

22 اكتوبر 2020 11:18

أوريدو تدعم الأبطال في محاربتهم لكوفيد-19

اورنج تتبرع بمعدّات ومستلزمات طبيّة للحماية والوقاية ...

21 اكتوبر 2020 16:52

حقائق اون لاين- في إطار مواصلة مبادراتها الرامية إلى معاضدة المجهود الوطني في ...

الولايات المتحدة تقوم بتعبئة أكثر من 31 مليون دولار ...

20 اكتوبر 2020 17:30

حقائق اون لاين- تعمل حكومة الولايات المتحدة عبر الوكالة الأمريكية للتنمية ...

أورنج تونس تطلق عروضا حصرية جديدة

12 اكتوبر 2020 15:18

أورنج تونس تطلق عروضا حصرية جديدة

حملة "نحب نقرى": عن دور اتصالات تونس والمجتمع ...

12 اكتوبر 2020 13:21

حملة "نحب نقرى": عن دور اتصالات تونس والمجتمع المدني في الحد من الانقطاع الدراسي ...