12 جانفي 2020 09:10

نجلاء بن عبد الله تتحدّث عن دورها في "بيك نعيش"

يسرى الشيخاوي-
هي ممثلة لفتت إليها الانظار من خلال الأدوار التي أدّتها سواء في السينما أو التلفزيون، هي نجلاء بن عبد الله التي أقنعت متابعي الفن السابع بدور "مريم" في فيلم "بك نعيش" للمخرج مهدي البرصاوي.
وتجسّد نجلاء بن عبد الله دور زوجة خانت زوجها مع زميل لها في العمل ولم تكن تعلم أن الأمر الذي اخفته عن زوجها سيزعزع حياتهما بعد عشر سنوات إذ تتجلّى ملامح الكذبة حينما تكشف تقارير طبيّة عدم تطابق بين الحمض النووي لابنها وزوجها ومن هنا تتشكّل معالم صراع قوامه الانفاصل والتوتر بعد اتصال وانسجام بين الزوجين.
وللحديث عن أدائها في فيلم "بيك نعيش" الذي غلب عليه الفعل غير اللفظي إذ يسكت الكلام في مشاهد كثيرة ليتحل مخله تعابير الوجه والنظرات والحركات، التقت حقائق أون لاين بالممثلة نجلاء بن عبد الله التي اعتبرت أن الفعل غير اللفظي في السينما معبر أكثر من الكلام فحتّى في الحياة يحدث أن تكون في وضعيات كثيرة تلازم فيها الصمت كأن تكون في ذروة الحزن ولا تجد الكلمات، وفق قولها.
وعن هذا التوجّه الذي لا يخلو من صعوبة، تقول بن عبد الله إن التعامل مع الوضعيات الدرامية بتعابير الوجه والحركات يترجمها اكثر من الكلمات حتّى ان المتفرّج يتلقّاها بسرعة ويفهمها أكثر فالكلمات احيانا تقتل الاحاسيس وتجعلها بلا معنى، على حدّ تعبيرها.
وأما في علاقة بالتعامل مع الممثل التونسي الفرنسي سامي بوعجيلة المعروف على الصعيد العالمي، تشير محدّثتنا إلى أنّها توجّست في البداية على اعتبار أنه نجم عالمي ولكن أول لقاء جمعهما كشف انه شخص متعاون ومتواضع وكريم في التصوير إذ يعطي الكثير من نفسه للدور ولشركائه في التمثيل وهو ما يجعل الأطراف المقابلة تنسج على منواله.
والتكامل بين الممثلين لا يتعلّق بسامي بوعجيلة ونجلاء بن عبد الله اللذين يؤدّيان الشخصيتين الرئيسيتين وإنما أيضا بالطفل يوسف الخميري والمخرج مهدي البرصاوي وبكل التقنيين والمتدخلين في تصوير الفيلم، وفق حديث بن عبد الله التي تؤكّد أن الفاعلين في الفيلم كانوا وكأنهم عائلة واحدة، مشيرة إلى أنّ هذا الأمر ينعكس في كل المشاهد والتفاصيل وهي شهادة بعيدة عن كونها طرفا في الفيلم.
وعن "مريم" التي أدّت دورها في "بيك نعيش"، تقول إن ردّ فعل زوجها  "فارس" تجاه خيانتها له هو الذي جعل تظهر في صورة غير نمطية، مشيرة إلى أنّه تعاطى مع مجهوداتها لإنقاذ ابنها بعرفان خاصة حينما طلبت منه أن يرفع بها قضية لخيانتها له والمطالبة بإثبات نسبه لوالده البيولوجي وهو السبيل الوحيد لإنقاذ الطفل بعملية زرع كبد، والنظرة الأخيرة التي تبادلها "مريم" و"فارس" تعكس أنه يحترمها كإنسان وانه يحبّها، والفيلم يقوم على الإنسانية والحب، وفق قولها.
وفي علاقة بأدوارها السينمائية القادمة بعد هذا الدور الذي لفت النقاد ومتابعي السينما، تشير إلى أنّها أخبرت المخرج مهدي البرصاوي بأنه جعل اختياراتها القادمة أصعب، مشيرة إلى أنّها في كل أدوارها تنأى بنفسها عن الرداءة وتسعى إلى أن تكون مسؤولة أمام الجمهور الذي يتابعها ولكن هذا الفيلم ليس كغيره من الأفلام فهو مفعم بالمشاعر والأحاسيس ويخوض في مواضيع كثيرة تلتقي كلّها عند الإنسانية، وفق قولها.
والتعامل مع مخرج يخاطب الفنان داخلك ويجعلك تعطي الكثير من روحك وأحساسيك للفيلم والانخراط في هذه الأعمال الفنية يحمّلك مسؤولية أكبر في علاقة باختيار أدوارك القادمة ولن يكون سوى حافزا لأن تمضي إلى الأمام ولا تعود أبدا إلى الوراء، على حدّ تعبير نجلاء بن عبد الله.

مقالات ذات صلة

"جنون القايلة".. رصاصة القضاء في قلب السرقة ...

16 جانفي 2020 12:30

 يسرى الشيخاوي-

"نور".. بعض من ملامح الثورة على الركح

15 جانفي 2020 17:00

يسرى الشيخاوي-  في الذكرى التاسعة للرابع عشر من شهر جانفي، ذلك التاريخ الذي هرب ...

مهرجان "توماست".. حينما ترتق الموسيقى الأمازيغية ...

14 جانفي 2020 10:42

 يسرى الشيخاوي- في ليبيا دماء لم تجف بعد، وفي الجزائر حراك لن تنقطع أنفاسه، وفي ...

وفاة المفكر الإسلامي الألماني ويلفريد هوفمان

13 جانفي 2020 23:20

قسم الأخبار-  توفي الدبلوماسي والمفكر الإسلامي الألماني، ويلفريد هوفمان، عن عمر ...

"لحية جدي".. حينما يتعانق الفني والتربوي تنبت ...

11 جانفي 2020 10:07

يسرى الشيخاوي- في قاعة تزينت بحضور الأطفال، بنظراتهم التي تتقد براءة وكلماتهم ...