16 نوفمبر 2019 21:27

مقابل اختفاء ديلو وبالطيب: وزير السياحة يساهم في دعم حساب الإفريقي للنزاعات.. والشاهد يعد بأجرة شهر

محمد عبدلي-

 

علمت "حقائق أون لاين" أن وزير السياحة روني الطرابلسي قد ساهم في الحساب البنكي المخصص لنزاعات النادي الإفريقي "FTF LITIGES CA" مشاركا بالتالي في الهبة الجماهيرية الخاصة بمجابهة القضايا المنشورة أمام الفيفا.

 

ووفقا لمصادر خاصة فإن روني الطرابلسي قدم دعما بقيمة 5 آلاف دينار وهو ما يعادل أجرة شهر كوزير فيما لا يزال الأحباء بانتظار أن يفي رئيس الحكومة يوسف الشاهد بوعده وهو الذي تعهد بضخ أجرة شهر وهو ما يعادل 6500 دينار.

 

وفي انتظار أن يفي الشاهد بوعده لا يزال الأحباء بانتظار إسهامات بعض الوجوه الحكومة والسياسية والتي تتشدق في المنابر الإعلامية بحبها للنادي الإفريقي والتي تتمتع بتذاكر مجانية للمباريات الكبرى في مقابل اختفائها في هذه الأزمة.

 

ومن أبرز الأسماء التي دائما ما تبجحت بحبها للأحمر والأبيض وتخلفت عن القيام بواجبها نجد سمير ديلو عضو مجلس النواب ووزير الفلاحة سمير بالطيب وأيضا وزيرة شؤون الشباب والرياضة والتي وعدت بالمشاركة في تحرك الأطباء وصرحت بذلك في وسائل الإعلام وعندما حل أجل الدفع توارت عن الأنظار.

 

مقالات ذات صلة

النادي الإفريقي: الدريدي يجري 3 تغييرات على القائمة.. ...

14 ديسمبر 2019 22:55

وجه المدرب لسعد الدريدي الدعوة إلى 20 لاعبا للمشاركة في مواجهة الغد أمام النادي ...

حوار سيكون بنكهة ثورية: الترجي يتعرف على منافسه في ...

14 ديسمبر 2019 20:39

فشل السد القطري في تجاوز عقبة مونتيري المكسيكي والتأهل إلى الدور نصف النهائي لكأس ...

المنتخب الوطني للأواسط: ارتفاع نسق التحضيرات.. ...

14 ديسمبر 2019 20:26

أجرى منتخبنا الوطني للأواسط صباح اليوم السبت حصته التدريبية الثالثة على عشب ملعب ...

في مباريات الإمكانيات المتفاوتة: الترجي يعجز عن تخطي ...

14 ديسمبر 2019 17:09

فشل الترجي الرياضي في تجاوز عقدة المباراة الافتتاحية في كأس العالم للأندية حيث ...

في لقاء متقدم: اتحاد المنستير يسقط بالتعادل أمام ...

14 ديسمبر 2019 16:33

اكتفى الاتحاد المنستيري بالتعادل السلبي مع ضيفه مستقبل سليمان اليوم السبت في ...

الترجي الرياضي: الشعباني وفي لنفس الأسماء.. ويثبت نفس ...

14 ديسمبر 2019 13:46

يستهل الترجي الرياضي التونسي اليوم السبت 14 ديسمبر 2019 عند الساعة الثالثة بعد الظهر ...