05 اوت 2019 07:00

نائب يوجه رسالة الى عبد الكريم الزبيدي بخصوص إمكانية ترشحه للرئاسة

 حقائق أون لاين-

 

وجه النائب المستقل طارق الفتيتي رسالة الى وزير الدفاع الوطني عبد الكريم الزبيدي دعاه فيها الى عدم الترشح للانتخابات الرئاسية المزمع إجراؤها يوم 15 سبمبسب المقبل.

وتابع الفتيتي في تدوينة وجهها للزبيدي "سيدي وزير الدفاع أتعلم ما معنى أن يترشح وزير دفاع إلى منصب رئيس الجمهورية في فترة إنتقالية ؟ أليس فيه إيحاء بعسكرة الدولة أو رسالة سلبيّة الى المؤسسة العسكرية والتي نأت بنفسها عن كل التجاذبات وكانت صمام الأمان لتونس  على مر الفترات الصعبة التي عاشتها بلادنا".

 

 

وفي مايلي نص التدوينة: 

 

رجاء لا تترشح:
سيدي المحترم وزير الدفاع بالحكومة التونسية السيد عبد الكريم الزبيدي حفظك الله، نحن نحترمك ونحترم سنك ونحترم عدم إلمامك بالشأن السياسي بالإضافة الى بعض الظروف الخاصة والمحنة التي ألمّت بك وأثّرت في صحّتك حسب بعض المقرّبين منك ،
سيدي الكريم رجاء لا تستمع الى بعض الأصوات الناعقة والأبواق الطامعة، لا تحسبهم يأبهون لمصلحة تونس وإنما هي بالأساس مصلحة حزبية أو شخصية ضيّقة تدخل في إطار تصفية الحسابات وإزاحة الخصوم.
سيدي الكريم عبد الكريم كيف تفسّر الهجمة الإعلامية والفايسبوكية المناشاداتية لترشّحك للرئاسية رغم انك صرّحت في العديد من المناسبات أنكً لا تحب السياسة والسياسيين وأنك غير معني بالترشح الى أي منصب وخاصة رئاسة الجمهورية.
سيدي وزير الدفاع أتعلم ما معنى أن يترشح وزير دفاع إلى منصب رئيس الجمهورية في فترة إنتقالية ؟ أليس فيه إيحاء بعسكرة الدولة أو رسالة سلبيّة الى المؤسسة العسكرية والتي نأت بنفسها عن كل التجاذبات وكانت صمام الأمان لتونس  على مر الفترات الصعبة التي عاشتها بلادنا.
سيدي المحترم عبد الكريم الزبيدي لستُ مترشّحا لرئاسة الجمهورية لكنني نائب شعب إلتقيتك في عدة الجلسات وتحادثت معك عدة مرات فعرفتك طيبا غير متحزبا وكنت تقول لنا دائما في السر والعلن أنك لست متسيّسا ولا تحب السياسيين لكن منصب رئيس الجمهورية لا يتطلّب لا الطيبة ولا عدم التسيّس وإنما نحن في حاجة الى رئيس سياسي وفِي صحّة جيدة وصاحب قول فصل ومجمّع للتونسيين والتونسيات وخاصة أن لا يكون فريسة سهلة إلى المقاولين السياسيين مع العلم واني كنت شاهدا على عملية جمع إمضاءات النواب والتزكيات لترشيحك لمنصب رئيس الجمهورية وقد رفضت الإمضاء رغم إحترامي وتقديري الكبير لشخصك لأنني لا أرضى لك البهذلة وأن تكون لعبة في أيدي العابثين.  
أعلم علم اليقين أن كثيرا من الاصدقاء سيغضبون من تدوينتي لكنني كعادتي لا أخجل بقول كلمة حق يراد بها الخير لبلدي وأنا متأكدا من أنك غيورا على وطنك وربما تصلك رسالتي وتستمع الى رأي مخالف ومحايد ليست لدي فيه مصلحة لا شخصية ولا حزبية وإنما من من منطلق حبي لوطني وإحترامي وتقديري لك سيدي الوزير.
طارق الفتيتي

 

مقالات ذات صلة

قصة مساعدات لأطفال في الكاف تغيرت في ميناء حلق الوادي ...

12 ديسمبر 2019 15:24

قصة مساعدات لأطفال في الكاف تغيرت في ميناء حلق الوادي بأخرى لا قيمة لها؟!

المكي: فكرة صندوق الزكاة أحيطت بسوء تفاهم نتيجة لنقص ...

12 ديسمبر 2019 09:14

حقائق أون لاين- اعتبر القيادي في حركة النهضة عبد اللطيف المكي، أن فكرة صندوق ...

برهان بسيس: استقرار كرسي الغنوشي على رأس البرلمان بات ...

11 ديسمبر 2019 08:50

حقائق أون لاين- اعتبر الاعلامي والناشط السياسي برهان بسيس، أن استقرار منصب راشد ...

أبو يعرب المرزوقي: على سعيد التبرّؤ من تصريحات رضا ...

11 ديسمبر 2019 06:44

حقائق أون لاين- دعا الفيلسوف والكاتب أبو يعرب المرزوقي

هل انهت الفة التراس علاقتها بعيش تونسي؟

10 ديسمبر 2019 14:48

هل انهت الفة التراس علاقتها بعيش تونسي؟

الصحبي بن فرج: نسير بثبات نحو حل البرلمان وتنظيم ...

09 ديسمبر 2019 08:53

 حقائق أون لاين- اعتبر النائب السابق بالبرلمان الصحبي بن فرج، أن البلاد تسير ...