23 فيفري 2019 09:35

مظاهرات في الجزائر ضد ترشيح بوتفليقة لولاية خامسة

قسم الاخبار-

خرجت مظاهرات أمس الجمعة في عدة مناطق بالجزائر ضد ترشيح الرئيس عبد العزيز بوتفليقة لولاية خامسة، دون أن تسجل أي مواجهات بين المحتجين وقوات الأمن التي انتشرت بكثافة، خاصة في العاصمة.

 
وشارك الآلاف في المظاهرات التي دعا إليها ناشطون باسم "حركة مواطنة"، وشملت الجزائر العاصمة ومدن عنابة وسطيف وقالمة وجيجل وبجاية (شرق) وتيزي وزو والبويرة وبومرداس (وسط)، وتيارت وغليزان ووهران (غرب)، وورقلة (جنوب).
 
وفي تطور غير مسبوق منذ رفع حالة الطوارئ عام 2011، شهدت العاصمة تجمعات منذ الصباح، وتزايدت أعداد المشاركين فيها عقب صلاة الجمعة رغم وجود قانون يحظر المسيرات فيها، وكان من بين من التحقوا بالمظاهرة رئيس مجتمع حركة السلم المعارضة عبد الرزاق مقري.
 
وانتشرت أعداد كبيرة من أفراد الشرطة في ساحة "أول مايو"، لكنها لم تشتبك مع المحتجين رغم أن مصادر تحدثت عن اعتقال بعض الأشخاص وتفريق آخرين، فضلا عن إغلاق شوارع في المنطقة.
 
وقالت وكالة الأنباء الألمانية إن المظاهرة الرئيسية انطلقت من ساحة "أول مايو" ووصلت إلى مسافة كيلومترين من مبنى البريد المركزي.
 
وتحدثت وكالة الأناضول عن مشاركة بضعة آلاف معظمهم من الشباب قادمين من أحياء شعبية، مشيرة إلى أن قوات الأمن منعتهم من التوجه نحو القصر الرئاسي في حي المرادية.ذ
 
وقد رفع المحتجون لافتات كتب على بعضها "لا للعهدة الخامسة"، و"نعم لرحيل النظام"، في حين استهدفت بعض الهتافات ساسة من بينهم السعيد بوتفليقة شقيق الرئيس.
 
وتكررت نفس الشعارات والهتافات في المدن الأخرى التي خرجت فيها المظاهرات الرافضة لترشيح الرئيس بوتفليقة لخوض انتخابات الرئاسة المقررة يوم 9 أفريل المقبل.
 
ونشر ناشطون في مواقع التواصل الاجتماعي صورا للمسيرات التي كانت متفاوتة في أحجامها، ولكن كان من أهمها المسيرة التي خرجت في عنابة، وفق نفس المصدر.
 
من جهته، تحدث موقع "كل شيء عن الجزائر" عن أعمال شغب محدودة قام بها شبان في بلدة "أقبو" بولاية بجاية على هامش مظاهرة جرى تنظيمها هناك، لكن احتجاجات الأمس عموما بدت سلمية ولم تتخللها أي أعمال عنف.
 
وكانت جبهة التحرير الوطني وأحزاب أخرى قررت ترشيح بوتفليقة (81 عاما) للانتخابات المقبلة، وعللت قرارها بأنه المرشح الأنسب لقيادة الجزائر في المرحلة المقبلة، لكن المعارضة انتقدت القرار، معتبرة أن بوتفليقة لا يمكنه قيادة البلاد بسبب وضعه الصحي الراهن نتيجة الجلطة الدماغية التي تعرض لها عام 2013.
 
المصدر: الجزيرة

 

مقالات ذات صلة

روسيا: استرجاع أكثر من 30 مليون دولار أسندت كرشاوى عام ...

16 جويلية 2019 08:54

 قسم الأخبار- كشف رئيس هيئة التحقيق الروسية الكسندر باستريكين، عن استرداد ...

مصر ترحل مشجعين جزائريين بعد مباراة نصف نهائي أمم ...

16 جويلية 2019 07:50

قسم الأخبار- ذكرت مصادر إعلامية أن السلطات المصرية قامت بترحيل 22 مشجعاً ...

الاتحاد الأوروبي ينشر قرارا من 5 بنود حول العقوبات ضد ...

16 جويلية 2019 06:51

قسم الأخبار- نشر المجلس الأوروبي نص قرار اعتمد، اليوم الثلاثاء

أسلحة قطرية ببد النازيين الجدد في ايطاليا

15 جويلية 2019 23:17

 قسم الأخبار- ذكر تقرير نقلته قناة " DW" العربية أن عناصر الامن الإيطالية اقتحمت ...

أمريكا تعلن عن حدث مهم بشأن "هواوي" خلال أسابيع

15 جويلية 2019 20:34

 قسم الأخبار- كشف مسؤول أمريكي بارز أن الولايات المتحدة قد توافق على منح تراخيص ...

جريمة بشعة تهزّ مصر

15 جويلية 2019 19:08

قسم الأخبار- استيقظ سكان مدينة الفيوم المصرية، الاثنين،