12 فيفري 2019 13:45

القمة العربية بتونس: الشابي يكشف عن الدول التي وُجّهت إليها دعوات.. وونيّس يتطرق إلى "تطور غير متوقع"

مروى الدريدي-

أسابيع تفصلنا عن القمة العربية التي من المنتظر أن تنعقد بتونس في 31 مارس 2019، قمة يبدو أنها ستنعقد في ظروف صعبة إذ أن الأزمة بين بلدان الخليج ما تزال قائمة، إضافة إلى تباين المواقف بشأن مشاركة سوريا في القمة، وأخيرا الأزمة التي طفت على السطح بين المملكة المغربية والمملكة السعودية بخصوص الصحراء الغربية.
 
جميع هذه العراقيل تجعل الرئيس الباجي قائد السبسي أمام تحدّ كبير، وذلك باعتباره رئيس القمة، تحدّ أوّل في النجاح في لمّ شمل رؤساء الدول العربية على طاولة واحدة رغم خلافاتهم، وتحدّ ثان في معالجة الأزمات الحارقة التي يعاني منها العالم العربي وعلى رأسه القضية الفلسطينية والوضع السوري.
 
توجيه الدعوة إلى جميع الدول العربية
 
في هذا السياق أكّد الممثل الشخصي لرئيس الجمهورية الأزهر القروي الشابي، في تصريح خصّ به حقائق أون لاين، أن رئيس الجمهورية وجّه دعوات إلى جميع الدول الممثّلة في الجامعة العربية لحضور القمّة العربية المزمع تنظيمها أواخر شهر مارس القادم.
 
وعمّا إذا كانت الدعوة وجّهت إلى سوريا لحضور القمة أم لا، قال القروي الشابي: "موضوع سوريا لا يتعلّق بتونس فقط، لأن الجامعة العربية هي التي اتخذت قرار تجميد عضويّتها، وهي التي تقرّر إن كانت سوريا ستشارك في القمة أم لا، وإلى حدّ الآن لم ترفع الجامعة العربية التجميد عن عضوية سوريا.
 
وكانت الجامعة العربية جمّدت عضوية سوريا منذ سنة 2011، ومنذ ذلك التاريخ لم تشارك في أي قمة عربية.
 
الأزمات شديدة بين الدول العربية 
 
من جانبة قال الدبلوماسي السابق أحمد ونيس، في تصريح لحقائق أون لاين، إن الدعوات التي وجّهها رئيس الجمهورية الباجي قائد السبسي إلى البلدان العربية مستقلة عن الأزمات التي تعيشها بعض البلدان فيما بينها، على غرار بلدان الخليج من جهة والسعودية والمغرب من جهة أخرى، فهو يقوم بواجبه ويوجه الدعوات للدول التي حددتها الجامعة العربية.
 
ولفت أحمد ونيس إلى أن تونس واعية بأن الأزمات شديدة بين المغرب والمشرق والخليج ودورها العمل على تجميع الفرقاء والتشديد على وحدة الصفّ، على حدّ تعبيره.
 
وبخصوص الأزمة بين المملكة السعودية والمملكة المغربية التي طفت على الساحة مؤخرا، قال ونيّس: "إن التطوّر الأخير الذي جدّ بين المغرب والسعودية لم يكن متوقعا، ونحن نناصر حق مغربيّة المنطقة الصحراوية التي ضمّها المغرب إليه بحكم وحدة المملكة وهذا هو الموقف الحكومي من هذه المسألة".
 
للتذكير فقد شهدت العلاقات بين المغرب والسعودية توترا بعد عرض قناة العربية السعودية تقريرا عن الصحراء الغربية يدعم فكرة أن المغرب قام بغزو الصحراء الغربية بعد أن غادرها المستعمر الاسباني عام 1975.
 

مقالات ذات صلة

استقالة الزبيدي من وزارة الدفاع.. بين الاجرائي ...

19 اوت 2019 16:18

أمل الصامت - أثار تقديم وزير الدفاع الوطني عبد الكريم الزبيدي استقالته من منصبه ...

ترشح أعضاء الحكومة للانتخابات: مختص في القانون العام ...

19 اوت 2019 15:32

أمل الصامت - اعتبر الأستاذ المساعد في القانون العام الدكتور أيمن الزغدودي أن ...

الزبيدي لم يستقل من وزارة الدفاع.. ولقاء مرتقب بين ...

19 اوت 2019 12:49

 بسام حمدي- من المنتظر أن يلتقي رئيس الجمهورية المؤقت محمد الناصر مع رئيس ...

تزكية نواب النهضة لـ5 مترشحين للرئاسة: نور الدين ...

19 اوت 2019 12:30

مروى الدريدي- بلغ عدد نواب حركة النهضة المزكين لمترشحين

مكتب البرلمان ينظر اليوم في مشروع يتعلق بتنقيح قانون ...

19 اوت 2019 11:55

 حقائق أون لاين- ينقد مكتب مجلس نواب الشعب، اليوم الإثنين ،اجتماعا للنظر في ...

رئيس قائمة النداء عن دائرة القصرين يمثل أمام القضاء ...

17 اوت 2019 09:54

مروى الدريدي- وجّهت المحكمة الابتدائية بالقصرين استدعاء