علي العريض يعلّق على الزيارات الأخيرة إلى سوريا

08 أوت 2017
10
بقلم : حقائق أون لاين

نشر القيادي في حركة النهضة علي العريض تدوينة على صفحته بالفايسبوك علّق فيها على الزيارات الأخيرة التي أداها نواب ونقابيون إلى سوريا.

وفي ما يلي نص التدوينة:

" إن موقف تونس من الحرب في سوريا تعكسه قرارات رئيس الجمهورية، وتصريحات رئيس الحكومة ووزير الخارجية فقط، وهم المخولون بأن يقدموا موقف الجمهورية التونسية للأحداث، وهو موقف يأمل أن تتطور أوضاع الشقيقة سوريا إلى الاستقرار وإلى الحلول الميثاقية التي تحقن الدماء وتحمي المنجزات فيها، وتستجيب للتطلعات التي أرادها الشعب السوري.

وهذه الزيارات الأخيرة وغيرها هي اجتهادات لأصحابها لا غير. لم يكلفهم أحد، ولم يذهبوا باسم الحكومة أو مجلس النواب. العلاقات الخارجية، ولا سيما عندما تكون مع بلد يمر بمرحلة فيها كثير من التوتر والصراعات، يجعل الملف في يد رئيس الجمهورية، ولا يمكن تجاوزه، ولا يجب الضغط عليه أو التصرف باسم تونس، حتى لا يفهم أن البلاد بها أكثر من ممثل رسمي".

الكلمات المفاتيح: 

  • علي العريض، حركة النهضة، سوريا، مجلس النواب،